fbpx
أهم الأخبارعربي وعالمي

البيت الأبيض يصدر بيانا بشأن سقوط صاروخ على الأراضي البولندية

عرض الرئيس الأمريكي جو بايدن، في محادثة مع نظيره البولندي أندريه دودا، المساعدة في التحقيق في سقوط الصاروخ بقرية بشيفودوف البولندية بالقرب من الحدود الأوكرانية.

وقال البيان إن “الرئيس دودا وصف لنظيره الأمريكي تقييم بولندا الحالي للانفجار الذي وقع في الجزء الشرقي للبلاد”، بدوره عرض بايدن على الجانب البولندي الدعم الكامل والمساعدة الأمريكية في التحقيق في الحادث.
وصرح البيت الأبيض: “لقد أكد الرئيس بايدن من جديد التزام الولايات المتحدة الأمريكية الثابت تجاه حلف (الناتو)، وقال الزعيمان إنهما وفرقهما يجب أن يبقيا على اتصال وثيق لتحديد الخطوات التالية المناسبة في التحقيق”.

إضافة إلى ذلك، أعرب الرئيس الأمريكي، في حديثه مع نظيره البولندي، عن “تعازيه العميقة” فيما يتعلق بوفاة اثنين من المواطنين في منطقة مأهولة بالسكان نتيجة لانفجار الصاروخ.

وكان بيان رسمي صادر عن وزارة الداخلية البولندية بعد منتصف ليلة أمس أكد رسميا وقوع انفجار في قرية بشيفودوف ناتج عن ضربة صاروخية “روسية”، حيث تم استدعاء السفير الروسي في وارسو إلى وزارة الخارجية لإعطاء “شرح مفصل” للحادث.

كما أجرى الرئيس البولندي مساء أمس محادثات منفصلة مع رئيس الولايات المتحدة الأمريكية والرئيس الأوكراني، وكذلك مع الأمين العام لحلف “الناتو”.

وأصبح معروفا أن سفراء دول الحلف سيعقدون اجتماعا اليوم الأربعاء، 16 نوفمبر، بناء على طلب بولندا على أساس المادة 4 من ميثاق حلف “الناتو”، والتي تم تفعيلها من قبل وارسو.

من جانبها نفت وزارة الدفاع الروسية إطلاق أي صواريخ باتجاه الحدود الأوكرانية البولندية، ووصفت الحادث بأنه “استفزاز متعمد”.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق