الصحة والأسرة

تعليم الأطفال آداب المعاملة مع الآخرين‎

الخميس 2018-06-21 8:11 م

أحيانا هناك أمور لا ندقق فيها ونحن داخل إطار البيت ولكن نكتشف أنها سيئة عندما يأتي ضيوف لزيارتنا أو عندما نذهب لزيارة أحد الاصدقاء ويبدأ الطفل يظهر ما في اعماقه من سلوكيات ثم نلومه ، ولكن في الحقيقة فالعتاب ليس على طفلك لكن العتاب علينا كأولياء امور لان هناك أمور لابد ان نزرعها في الطفل لتصبح منهج لسلوكياته في الداخل والخارج ولكي لا تشكو مرة اخرى بأن : ابني بيكسفني قدام الناس سنوضح عدة نقاط اساسية في تعليم الاطفال اداب المعاملة مع الاخرين لابد ان تعلميها لطفلك؛
أولا: التحية:
ان كان طفلك يرفض أن يلقى التحية على الناس ويكسفك فلابد ان يتعلم منك عندما تقابلي الناس تلقين التحية والسلام
وقبل مغادرتهم ايضا فتصبحي مرآة طفلك فيتعلم منك القاء التحية عند اللقاء وقبل الرحيل.
ويجب عليك أنت شخصيا حينما تعودين من الخارج أن تدخلي على طفلك وتلفين عليه التحية والسلام وحينما يدخل هو من الخارج أن تستقبليه وتحتضنيه وتسلمي عليه.
ثانيا : الاستئذان:
علمي طفلك ان يقول بعد اذنك و شكرا و لو سمحت حتى في المنزل وليس فقط امام الضيوف لتصبح منهج لسلوكه ولا يعرضك للاحراج خارج المنزل وابدئي بنفسك فعندما يعطيكي الطفل شيئا قولي له : شكرا واطلبي منه بكلمة ” لو سمحت ” حتى تصبح عادة على لسان الطفل.
ثالثا : التعاطف والاسف:
علمي طفلك ان يراعي مشاعر الاخرين فعندما يجد صديقه يبكي او اخوه يبكي عليه ان يعطف عليه ويلعب معه ويعطيه ما يريد ولا يكون أناني او احيانا تنطق الاطفال الفاظ تكسف مثل ” يستاهل انا مالي ” ولا يشعر بما حوله اطلاقا لكن علم طفلك عندما يتسبب في بكاء احد ان يعتذر ويقول ” أنا أسف ” ويتعاطف ويكون حنون مع اصدقائه ويتعاون معهم.
رابعا: اتيكيت المائدة:
علمي طفلك منذ بلوغه 3 سنوات كيف يتناول الطعام بطريقة صحيحة وكيف يحافظ على نظافة  يحترم وقت الطعام.
علميهم ان يمسحوا فمهم في المنديل وقد تجدي صعوبة لكن مع التدريب والصبر ستصبح عادة عند طفلك.
خامسا: اداب الحديث وعدم مقاطعتك في الكلام:
فتشكو كثيرا من الامهات من الشغب الذي يحدثه الطفل بينما الام تتحدث في الهاتف او مع احد اصدقائها ويسبب تشويش للحديث واحراج للام لكن علمي الطفل عندما يريد شيئا ان ينتظر حتى ينهي الكبير كلامه ثم يميل عليك ويطلب الطلب بأدب دون صوت عالي والحاح وتعلمي انتي اثناء حديثك مع طفلك ان تنتظريه حتى ينهي كلامه للاخر لانكي لو قاطعتيه سيكرر نفس السلوك معك ومع الاخرين .
سادسا : اداب احترام الضيف وقت الزيارة:
عندما تقرروا الذهاب لزيارة شخص مع احكي مع طفلك عن هذه الزيارة مثل سنذهب عند طنط فلانه ولديها طفل يبلغ عمره 3 سنوات وانت الاكبر فحاول ان تكون حنونا معه وتلعب معه بلطف وان أي شيء صدر منه ازعجك تعالي واخبرنا فقط فأنت بذلك تعرف الطفل سلوكه وتعلمه احترام الضيف.
لا تحرجي الطفل أمام غرباء فإن أصدر الطفل تصرف ازعجك فأخبريه انه سيتم مناقشة هذا السلوك في المنزل
أحيانا هناك أمور لا ندقق فيها ونحن داخل إطار البيت ولكن نكتشف أنها سيئة عندما يأتي ضيوف لزيارتنا أو عندما نذهب لزيارة أحد الاصدقاء ويبدأ الطفل يظهر ما في اعماقه من سلوكيات ثم نلومه ، ولكن في الحقيقة فالعتاب ليس على طفلك لكن العتاب علينا كأولياء امور لان هناك أمور لابد ان نزرعها في الطفل لتصبح منهج لسلوكياته في الداخل والخارج ولكي لا تشكو مرة اخرى بأن : ابني بيكسفني قدام الناس سنوضح عدة نقاط اساسية في تعليم الاطفال اداب المعاملة مع الاخرين لابد ان تعلميها لطفلك؛
أولا: التحية:
ان كان طفلك يرفض أن يلقى التحية على الناس ويكسفك فلابد ان يتعلم منك عندما تقابلي الناس تلقين التحية والسلام
وقبل مغادرتهم ايضا فتصبحي مرآة طفلك فيتعلم منك القاء التحية عند اللقاء وقبل الرحيل.
ويجب عليك أنت شخصيا حينما تعودين من الخارج أن تدخلي على طفلك وتلفين عليه التحية والسلام وحينما يدخل هو من الخارج أن تستقبليه وتحتضنيه وتسلمي عليه.
ثانيا : الاستئذان:
علمي طفلك ان يقول بعد اذنك و شكرا و لو سمحت حتى في المنزل وليس فقط امام الضيوف لتصبح منهج لسلوكه ولا يعرضك للاحراج خارج المنزل وابدئي بنفسك فعندما يعطيكي الطفل شيئا قولي له : شكرا واطلبي منه بكلمة ” لو سمحت ” حتى تصبح عادة على لسان الطفل.
ثالثا : التعاطف والاسف:
علمي طفلك ان يراعي مشاعر الاخرين فعندما يجد صديقه يبكي او اخوه يبكي عليه ان يعطف عليه ويلعب معه ويعطيه ما يريد ولا يكون أناني او احيانا تنطق الاطفال الفاظ تكسف مثل ” يستاهل انا مالي ” ولا يشعر بما حوله اطلاقا لكن علم طفلك عندما يتسبب في بكاء احد ان يعتذر ويقول ” أنا أسف ” ويتعاطف ويكون حنون مع اصدقائه ويتعاون معهم.
رابعا: اتيكيت المائدة:
علمي طفلك منذ بلوغه 3 سنوات كيف يتناول الطعام بطريقة صحيحة وكيف يحافظ على نظافة  يحترم وقت الطعام.
علميهم ان يمسحوا فمهم في المنديل وقد تجدي صعوبة لكن مع التدريب والصبر ستصبح عادة عند طفلك.
خامسا: اداب الحديث وعدم مقاطعتك في الكلام:
فتشكو كثيرا من الامهات من الشغب الذي يحدثه الطفل بينما الام تتحدث في الهاتف او مع احد اصدقائها ويسبب تشويش للحديث واحراج للام لكن علمي الطفل عندما يريد شيئا ان ينتظر حتى ينهي الكبير كلامه ثم يميل عليك ويطلب الطلب بأدب دون صوت عالي والحاح وتعلمي انتي اثناء حديثك مع طفلك ان تنتظريه حتى ينهي كلامه للاخر لانكي لو قاطعتيه سيكرر نفس السلوك معك ومع الاخرين .
سادسا : اداب احترام الضيف وقت الزيارة:
عندما تقرروا الذهاب لزيارة شخص مع احكي مع طفلك عن هذه الزيارة مثل سنذهب عند طنط فلانه ولديها طفل يبلغ عمره 3 سنوات وانت الاكبر فحاول ان تكون حنونا معه وتلعب معه بلطف وان أي شيء صدر منه ازعجك تعالي واخبرنا فقط فأنت بذلك تعرف الطفل سلوكه وتعلمه احترام الضيف.
لا تحرجي الطفل أمام غرباء فإن أصدر الطفل تصرف ازعجك فأخبريه انه سيتم مناقشة هذا السلوك في المنزل لتحافظي على علاقتك بطفلك واحترامه لذاته
كتب
نهى الزينى
إغلاق