أهم الأخبارالأخبار

ميرفت سليمان: تشكيل الوعي هي المهمة الأصعب ووسائل الإعلام في حاجة لتفعيل دورها الوطني

كتب – سيد العبيدي و محمد عيد:

قالت الدكتورة ميرفت سليمان، أستاذ الإعلام في جامعة طنطا، إن تشكيل الوعي لدى المواطنين، هي المهمة الأصعب والأجدر بالاهتمام على الإطلاق، فوسائل الإعلام في حاجة إلى تفعيل دورها الوطني، تجاه تثقيف وتوجيه المجتمع نحو الأنفع والأصلح للدولة، مشيرة إلى أن الإعلام المصري يواجه مشكلة كبرى في انقسامه لشقين هما أحد أسباب تردى الحالة الإعلامية والثقافية والمعلوماتية، فإما إعلام معارض على طول الخط، يستهدف تدمير وتقويض تقدم الدولة، وإما إعلام مؤيد بدون رؤية حقيقية، يُحاول فقط التقرب للسلطة، دون فعل حقيقي يدعم الدولة.

ولفت “سيلمان”، إلى دور الأسرة برعايتها واهتمامها للطفل، في تشكيل وعيه وثقافته، فضلًا عن مراقبة استخدامات أبنائهم لمواقع التواصل الاجتماعي، والتي يُمكن استغلالها كمنصات إلكترونية في حملات التوعية والتثقيف لما لها من رواج وتأثير فعال ومباشر وباعتبارها من أهم النوافذ المعلوماتية العصرية الموجودة .

وأكدت أستاذ الإعلام في جامعة طنطا، أن دور العبادة ممثلة في المسجد والكنيسة، يتمتعان بأهمية قصوى في التوعية، لما لهما من تأثير قوي في عملية الإقناع، وزرع الوطنية، والحث على صنع الفائدة دائمًا لتغليب الصالح العام على الصالح الخاص، بالإضافة إلى الترغيب في التثقيف من خلال القراءة، وحسن إدراك تلقي المعلومة، وتنفيطها واستنباط المفيد ونبذ الضار منها.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسى قد طالب خلال الندوة التثقيفية رقم 29 للقوات المسلحة : القادة العسكريين بالنزول والتحدث مع الجنود لتشكيل الفهم والتوعية ،وكذلك أشار الى وسائل الإعلام ودورها فى تشكيل الوعى لدى المواطن، قائلاً “لو سمحتم، احشدوا للفهم والوعى هى دى القضية، والفرق بين الإيمان وعدم الإيمان هو التأسيس على فهم حقيقى للقضية، واللى فهم كويس قام، واللى كان مشوش لأى أسباب أخرى فى وقته لم يقم”.

إغلاق