fbpx
عربي وعالمي

“نرفض بيان البرلمان الأوروبى” يتصدر تويتر.. ومغردون يردون بانتهاكات لشرطة أوروبا

تصدر هاشتاج “نرفض بيان البرلمان الأوروبى”، تريندات تويتر فى مصر، بآلاف التغريدات التى تستنكر وتدين بيان البرلمان الأوروبى الصادر يوم 24 نوفمبر الجارى بشأن حالة حقوق الإنسان بمصر، وسلط المغردين عبر الهاشتاج الضوء على انتهاكات حقوق الإنسان فى الدول الأوروبية وأمريكا التى وثقتها الكاميرات بالفيديو والصور فى رصد لاعتداءات رجال الشرطة فى عدد من الدول الأوروبية على المتظاهرين فى الشوارع بما فى ذلك سحلهم وصولًا إلى التعذيب والقتل فى الشوارع والسجون.

وردًا على بيان البرلمان الأوروبى الذى رآه المغردون يحمل مُغالطات وادعاءات لا تمت للواقع بصلة، نشر المغردين مقاطع فيديو وصور للحظة قتل المواطن الأمريكى الأسود جورج فلويد، على يد رجال الشرطة، وكذلك صور تعذيب السجناء فى السجون الأمريكية والأوروبية، إضافة إلى مقاطع مصورة لعدة تظاهرات سحلت خلالها الشرطة المتظاهرين واستخدموا ضدهم العنف دون التفات لراية حقوق الإنسان التى يلوحون بها دائمًا فى أحاديثهم عن مصر وغيرها من البلدان.

وفى هذا الصدد، نشر مغرد مقطع فيديو للحظة قتل جورج فلويد وحالات العنف بين المتظاهرين والشرطة، وكتب فى تعليقه عليه: “جورج فلويد يخبر الشرطى أنه لا يستطيع التنفس.. رد الضابط الأبيض بخنقه أكثر.. بمعنى أنك أسود، حياتك غير مهمة.. هذا ما فعلته الدول الغربية بشعوب العالم”، وأضاف فى تغريده أخرى: “قبل أن يعطى الاتحاد الأوروبى دروسًا فى الأخلاقيات، يجب أن يتعلمها أولًا.. الغرب لا يحتمل المتظاهرين فى وطنه المستقر فكيف لدول تعانى من الإرهاب؟”.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق