أهم الأخبارالأخبارالحدث

أبو شقة يقترح تغيير شعار الشرطة…. ويؤكد”عطائهم مستمر”

إيمان حسن

هنأ المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب الوفد، جموع أفراد الشرطة وعلى رأسهم اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، بمناسبة الاحتفال بالعيد القومي للشرطة 68.
وأشاد «أبو شقة» بالدور الوطني الشجاع والكبير لرجال الشرطة في الدفاع عن عزة الوطن وكرامته، مؤكداً اعتزازه وجموع الوفديين وتقديرهم لدور رجال الشرطة العظيم في الحفاظ على أمن الوطن والمواطنين وحماية الجبهة الداخلية بكل تفانٍ وإخلاص.
واقترح «أبو شقة» على وزير الداخلية تغيير شعار الشرطة من «الشرطة في خدمة الشعب» إلى «الشرطة في خدمة وحماية الشعب».
وأشار «أبو شقة» إلى دور رجال الشرطة في إنفاذ القانون والتصدي للمخططات الإرهابية التي تستهدف زعزعة أمن واستقرار الوطن.
ودعا «أبو شقة» الله سبحانه وتعالى أن يرحم شهداء مصر الأبرار وأن يحفظ الوطن من كل مكروه وسوء وأن تنعم مصر بالخير والأمن والازدهار والسلام.
وأكد «أبو شقة» أن تاريخ الشرطة المصرية حافل بالوطنية، وأن الاحتفال بعيد الشرطة 68، صار رمزاً متجدداً لبطولات وتضحيات الشرطة المصرية الذين خاضوا، ولا يزالون، أعنف المعارك لحماية الوطن والحفاظ على مقدرات الشعب.
وأشار «أبو شقة» إلى أن عيد الشرطة هو تخليد لمعركة الإسماعيلية في يناير 1952 التي راح ضحيتها 50 شهيداً و80 جريحاً من رجال الشرطة المصرية على يد الاحتلال البريطاني في 25 يناير 1952، عندما كان فؤاد باشا سراج الدين وزيراً للداخلية.
وأوضح «أبو شقة» أن عطاء الشرطة المصرية لا يزال مستمراً في حماية الجبهة الداخلية ومعركة البناء والتنمية التي تخوضها مصر الجديدة.
وقال «أبو شقة»: إن الأدوار الوطنية الرائعة للشرطة المصرية والتي باتت واقعاً مشهوداً قديماً وحديثاً، تجعل المرء يقترح تغيير شعار الشرطة إلى «الشرطة في خدمة وحماية الشعب».

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق