الحوادث

إحالة ربة منزل لقتلها زوجها بمساعدة عشيقها إلى الجنايات

كتبت_نهلة الوزير

أمرت النيابة العامة اليوم السبت، بإحالة ربة منزل قتلت زوجها بمساعدة عشيقها، بعد إجباره على التنازل عن ممتلكاته، إلى محكمة الجنايات للمحاكمة.
البداية بتلقّي قسم شرطة أول مدينة نصر، بلاغا بسقوط مسن يبلغ من العمر 80 عاما من شقة بالطابق الـ11 جثة هامدة، وانتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.
وتبين من التحريات والتحقيقات أن المجني عليه توفي نتيجة إصابته بكسر في الجمجمة وسقوطه من شقة يسكنها عامل، وبالانتقال وضبط المتهم اعترف بأنه اتفق مع عشيقته زوجة المجني عليه، على خطفه.
وكشفت التحريات، عن أن المتهمة تمكنت من الهرب عقب قيام زوجها بالقفز من شقة عشيقها بالطابق الـ11 في منطقة مدينة نصر، ويكثف رجال المباحث جهودهم لضبط المتهمة.
وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الجمعة، ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 60 حالة.
وكشف مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 11 حالة من مصابي فيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، تشمل الحالات 5 مصريين من بينهم “طبيب وممرضة”، و6 أجانب من جنسيات مختلفة.
ونوه بارتفاع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 39 حالة حتى اليوم، من أصل الـ60 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.
وأوضح أنه تم تسجيل 29 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، تشمل حالة لأجنبي و28 من المصريين، بعضهم عائدين من الخارج، والبعض الآخر من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.
ولفت إلى وفاة مواطن مصري يبلغ من العمر 60 عاما من محافظة الجيزة، كان عائدا من إيطاليا.
وقال: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.
وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الجمعة هو 285 حالة من ضمنهم 39 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و8 حالات وفاة.
وأكد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.
كما تواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع منافذ البلاد (الجوية، البرية، البحرية)، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.
تم تخصيص الخط الساخن “105”، و”15335″ لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق