الأخبار

اقتصادية البرلمان تهنئ البنك الأهلى بفوزه بجائزة “الأكثر فاعلية فى إدارة أزمة كورونا ” من “جلوبال فاينانس”

توجه الدكتور محمد عبد الحميد وكيل لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب بالتهنئة للبنك الاهلى المصرى برئاسة المصرفى هشام عكاشة رئيس مجلس الادارة ولجميع القيادات والعاملين بهذا البنك المصرى الكبير والمنتشر فى جميع انحاء البلاد على منح جلوبال فاينانس العالمية للبنك الأهلي المصري جائزة ” الأكثر فاعلية في إدارة الأزمة لعام 2020″ وذلك بعد تقييم الإجراءات التي اتخذتها المؤسسات المالية في العديد من دول العالم لتخطى أزمة انتشار فيروس كورونا.
وقال ” عبد الحميد ” فى بيان له اصدره اليوم ان دراسة الباحثين المتخصصين بمجلة جلوبال فاينانس التى أسفرت عن استمرار البنك منذ تفشي الأزمة في أداء كافة خدماته المصرفية بذات مستويات الجودة ومعدلات الاداء طوال الازمة انما هو دليل قاطع على قدرة وكفاءة جميع القيادات والعاملين بهذا البنك العظيم الذى يستحق بالفعل لقب ” بنك أهل مصر ” فى الاستمرار فى تحقيق النجاحات المبهرة حتى مع المواجهة الشاملة للعالم ومصر لفيروس كورونا.

 وأعلن الدكتور محمد عبد الحميد اتفاقه التام مع هشام عكاشه رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري فى اعتزازه بتلك الجائزة التي ينفرد بها البنك في القطاع المصرفي المصري وانها تعكس تطبيق البنك كافة التدابير والإجراءات الوقائية في مختلف أعماله لحماية عملائه الذين يزيد عددهم على 14 مليون عميل تمثل النسبة الأكبر فى القطاع المصرفي في مصر، مع الحرص على رفع معدلات وعيهم بالإجراءات والتدابير الوقائية من خلال مختلف أساليب التوعية للحث على التباعد الاجتماعي داخل الفروع وعند التعامل مع ماكينات الصراف الآلي التي يتم تزويدها بالمطهرات وقفازات وأقنعة لوقاية العملاء مع توفير أماكن انتظار للعملاء خارج الفروع وتنظيم دخولهم إلى الفرع لمنع الازدحام .
وأشاد الدكتور محمد عبد الحميد بتأكيد يحيي أبو الفتوح نائب رئيس مجلس الادارة بان البنك الاهلى المصرى دعم الاقتصاد القومى باذلاقه شهادات ادخارية متعددة بنسبة فائدة تبلغ 15% أو 14%، مع منح العملاء خيار تأجيل أقساط القروض لمدة ستة أشهر، كما مد البنك تاريخ سريان بطاقات الخصم الفوري وبطاقات الائتمان للحد من حركة تنقلات العملاء ولتسريع عمليات الامداد للسلع الاستراتيجية التي يحتاج اليها المواطنون، اضافة الى اتاحة المزيد من الفروع للعمل على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع لخدمة الموانئ المصرية الدولية.
ووجه الدكتور محمد عبد الحميد التحية للمصرفى يحيى أبو الفتوح لتأكيده على ايلاء البنك أهمية قصوى بالحفاظ على ثروته البشرية، فقد بادر البنك بتزويد موظفي الفروع بكافة الأساليب الوقائية ومواد التعقيم مع الحرص على تطهير وتعقيم كافة مقار وفروع البنك وسيارات نقل العاملين وإجراء فحص درجة الحرارة لكافة العاملين يوميًا، مع الحرص على إجراء تناوب في الحضور للمقار لضمان استمرارية العمل لخدمة عملاء البنك، وقد شكل البنك فريق استجابة لحالات الطوارئ لـ «كوفيد-19»، ولتقديم جميع النصائح الطبية الضرورية والدعم لجميع الموظفين وأفراد أسرهم المقربين اضافة الى تأكيده بأن البنك لم يغفل دوره في مختلف مجالات المسئولية المجتمعية حيث يعد أكثر البنوك مساهمة في تلك المجالات.
 وقد حرص البنك على المشاركة مع اتحاد بنوك مصر وصندوق تحيا مصر ووزارة الصحة في دعم جيش مصر الأبيض الذي يقوم بدور محوري في الحد من انتشار فيروس كورونا من خلال توفير المعدات اللازمة للمستشفيات والمساهمة في إعداد مباني للحجر الصحي، كما أتاح التبرع من خلال حساب خاص في أي فرع من فروع البنك أو إلكترونيًا من خلال مركز الاتصال أو تطبيق الخدمات البنكية للموبايل، إضافة إلى إلغاء إذاعة الحملة الإعلانية في شهر رمضان لهذا العام وتوجيه قيمتها لمكافحة هذا الفيروس، حيث بلغت مساهمات البنك في هذا المجال حوالى 800 مليون جنيه.
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق