أهم الأخباردنيا ودين

الإفتاء: صلاة المرأة فى مكان به رجال “جائزة” والقول بعدم صحتها “خرافة”

“لا أستطيع الصلاة في وقتها أثناء عملي لعدم وجود مكان مغلق ولا يمكننى الصلاة أمام الرجال فهل يجوز أداء الصلوات مجمعة في المنزل عند العودة من العمل؟”.. سؤال ورد إلى دار الإفتاء المصرية خلال بث مباشر أجرته الدار اليوم على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك.
وأجاب على السؤال الدكتور أحمد ممدوح ، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قائلاً: “القول بأنه لا يجوز صلاة المرأة أمام الرجال خرافة شائعة لدى السيدات”، مضيفًا :”أنتي تمري أمام الرجال وتتحدثى مع زملائك الرجال فى العمل، وإذا وقع منك التليفون ستنحنين أمام الرجال لالتقاطه، فلماذا عند الصلاة أصبحتى عورة ولا يجوز الصلاة أمام الرجال”.

وتابع ممدوح: “لا يجوز إخراج الصلاة عن وقتها، ولا تأجيلها لذلك صلى في العمل حتى ولو أمام الرجال”، مضيفًا: “النساء والرجال كانوا يصلون في المسجد النبوى دون حوائل وسواتر، فقط الرجال في أماكنهم والسيدات من خلفهم”.

واختتم أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية الإجابة عن السؤال قائلاً: “نرى السيدات في الصالات الرياضية “الجيم” المشترك، يتدربن مع الرجال في مكان واحد ثم تقول لا يمكن أن أصلى أمام الرجال هذا غير صحيح”.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق