fbpx
تكنولوجيا

البدء باختبار أول قمر صناعي مخصص لتغطية الأرض بالإنترنت من روسيا

 

 

 

أعلنت مؤسسة “روس كوسموس” أن الخبراء باشروا بتجميع واختبار معدات أول قمر من المنظومة الروسية الجديدة التي ستعمل على تغطية الأرض بشبكات الإنترنت عالية السرعة.

وجاء في بيان صادر عن المؤسسة “بدأ الخبراء في شركة ريشيتنيوف التابعة لمؤسستنا بتجميع واختبار قمر Skif-D المخصص لتأمين شبكات الإنترنت عريضة النطاق، والذي سيكون أول قمر في منظومة Sphere الروسية”.

وأضاف البيان “من المفترض أن يكمل الخبراء عملهم في تجميع واختبار القمر حتى نهاية سبتمبر المقبل، وبعدها سيتم نقل القمر إلى قاعدة فوستوتشني الفضائية الروسية، وسيطلق مع مجموعة من أقمار Gonets-M إلى مدارات الأرض نهاية أكتوبر العام الجاري”.

وأشار

البيان إلى “أن العمل على تطوير القمر الجديد كان قد بدأ عام 2020، لكن الشركة المصنعة له واجهت بعض الصعوبات بسبب استيراد المعدات الأجنبية لذا تقرر استبدال تلك المعدات بأخرى روسية الصنع بالكامل”.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد تحدث عن مشروع Sphere لأول مرة عام 2018، وأشار حينها إلى أن المشروع يهدف لإطلاق أقمار صناعية للاتصالات واستشعار الأرض عن بعد، 5 مجموعات من أقمار الاتصالات، و5 مجموعات أخرى من الٌأقمار المخصصة لرصد الأرض.

ومن

المفترض أن تصبح منظومة Sphere الروسية منافسة لمنظومة Starlink الأمريكية، حيث ستعمل أقمارها على تغطية الأرض بشبكات إنترنت عالية السرعة، كما ستضم أقمارا لاستشعار الأرض عن بعد وتوفير البيانات لحركة الملاحة البرية والبحرية والجوية.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق