fbpx
الرياضة

القائــــد العجــوز أكبر لاعب برازيلى على الإطلاق يشارك فى المونديال

كتبت -اية اشرف

يبدو أن العجوز دانى ألفيس قائد السامبا البرازيلية صاحب الـ39 عاما لا يأبه بالانتقادات التى تطاله ومدربه تيتى لاستدعائه للمونديال ويتدرب بكل قوة رفقة السليساو من أجل المونديال.

وعندما تبدأ البرازيل، مشوارها فى كأس العالم ضد صربيا، اليوم سيملك ألفيس (39 عاما و202 يوم فى يوم المباراة) الفرصة ليصبح أكبر لاعب برازيلى على الإطلاق يشارك فى المونديال.

لكن وجوده فى الدوحة لم يكن واضحًا بالنسبة للبرازيليين، فقد تعرض المدرب تيتى لانتقادات شديدة لاستدعائه، وهو لم يلعب فى مباراة رسمية منذ سبتمبر الماضى مع فريقه بوماس أونام المكسيكى.. وتدرب ألفيس فى معسكر السامبا، ووصل إلى الدوحة السبت الماضى عازما على المساهمة فى التحدى الكبير للبرازيل، والمتمثل فى الفوز بكأس العالم السادسة بعد عشرين عاما من تتويج عام 2002..

ورأى الذين شاهدوا التدريبات دانى ألفيس مصمما وبمثابة شعلة نشاط، حتى إنه تمرن خارج الحصص الرسمية على قطع الكرة من المهاجمين رافينيا وبيدرو.

ويبدو موقع الظهير الأيمن فى الوقت الحالى من نصيب دانيلو، وقد اختبر تيتى فى هذا المركز، إيدير ميليتاو الذى يلعب فى قلب دفاع ريال مدريد.. لكن دانى ألفيس يأمل فى أن يحصل على بعض الوقت، مع ضمان سلاسة الأجواء فى غرفة تبديل الملابس، وهو جانب مهم فى نظر المدرب.. وسيجلب المخضرم البرازيلى، خبراته الهائلة التى مكنته من الفوز بنحو 43 لقبا فى مسيرته، وهو رقم قياسى لا ينقص منه سوى كأس العالم.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق