fbpx
الأخبار

النائب محمد العقاد عن مبادرة “الهلباوى”: لا تصالح مع الإرهابية ويجب غلق هذا الملف نهائيا

علق محمد العقاد،  عضو مجلس النواب، على مبادرة كمال الهلباوى، القيادى الإخوانى السابق ، عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان للمصالحة مع جماعة الإخوان، قائلا:” لا تصالح مع هذه الجماعة الإرهابية التى لها تاريخ مليء بالدم ومن لم يمارس اعمال عنف ينتظر الفرصة المناسبة لكى يقوم بهذا الدور ضد مصلحة الدولة المصرية.

وأشار العقاد، فى بيان له اليوم، إلى أن هذه الجماعة منذ نشأتها وهم يمارسون دور تحريضى ضد الدولة المصرية ودائما ما يبحثون عن مكاسب شخصية لهم وحتى لو كان ذلك على حساب الوطن، ولهذا فدعوات التصالح التى يطلقها البعض هذه الايام ليست هى الفرصة الاولى لهم ولكنهم سبق وان حصلوا على العديد من هذه الفرص للاندماج فى الحياة بشكل افضل ولكن نواياهم الخبيثة كشفتهم وأظهرت معدنهم الخبيث.

وأوضح عضو مجلس النواب، أن التصالح مع جماعة الاخوان امر بيد الشعب كما سبق وان أشارت القيادة السياسية لهذا الأمر والشارع المصرى لا يريد ان تندمج هذه الجماعة الإرهابية التى مارست اعمال العنف والتخريب والدمار ضد الوطن فى الحياة السياسية مرة اخرى، وبالتالى فان هذه الدعوات تعد تعدى على حق الشعب المصرى ولابد من عدم الحديث عن هذا الأمر نهائيا.

كتب
ايمان حسن
الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق