الأخبار

برلماني: توزيع الكمامات ببطاقات التموين ضرورة مهمة

كتبت_نهلة الوزير

طالب أيمن أبو العلا، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، والدكتور علي مصيلحي، وزير التموين، بدراسة مقترح توزيع الكمامات علي بطاقات التموين وذلك مع بدء فرض الغرامات على عدم ارتدائها من قبل المواطنين.
وأكد أنه سبق وأن آثار هذا الملف بالجلسة العامة للبرلمان، برئاسة الدكتور علي عبد العال، ولأهميته وضرورته وحرصا على سلامة وصحة الجميع، لا بد من التذكير به مرة أخرى، خاصة وأن الحكومة بدأت في تنفيذ الغرامات على من لم يرتد الكمامات في عدد من المناطق وعلى رأسها المواصلات العامة والخاصة.
وأضاف في تصريحات اليوم الأحد، أن الحكومة مطالبة بدراسة هذا الملف بجدية خاصة أنها تعمل علي تطبيق التعايش، وفك الغلق الجزئي بشكل تدريجي.
وأشار إلى أن الجهات المعنية التي تتولى تصنيع الكمامات سواء كانت قماش أو غير ذلك تعمل على التنسيق مع الحكومة لتوزيعها على بطاقات التموين والتي ستكون ضمانة حقيقية لوصولها للمواطن المستحق، ومن ثم تطبيق الغرامة لن يكون عليه أي إشكالية كون الكمامة متوفرة.
ولفت إلى أن التعايش وصحة وسلامة المواطن تحتاج هذه الخطوة من الحكومة، التي لا تزال تقدم دورها المنوط بها في هذه الأزمة بكل إحترافية وكفاءة فى ظل قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، منبها أيضا لانعدام الضمير الذي يجعل البعض يستغل مثل هذه الأزمات بما هو ليس فى صالح المواطن وهو الأمر الذي يجب الانتباه له دائما.
ولفت إلى أن توفير الكمامات لمن يستحق علي بطاقات التموين، لن يخلق أي إشكالية في فرض الغرامة التي تقترب من الـ4 آلاف جنيه على من يخالف هذه الضوابط، كون الهدف العام يصب في صالح جميع المصريين.
وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس السبت، خروج 182 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5693 حالة حتى اليوم.
وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 6456 حالة، من ضمنهم الـ5693 متعافيًا.
وأضاف أنه تم تسجيل 1367 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 34 حالة جديدة.
وقال: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.
وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس السبت، هو 23449 حالة من ضمنهم 5693 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و913 حالة وفاة.
وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن “105”، و”15335″ ورقم الواتساب “01553105105”.
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق