الحوادث

تأجيل جلسة استئناف راجح ورفاقه في مقتل البنا لسماع الشهود لـ 11 فبراير

أحمد عادل

أمر المستشار محمد دوير رئيس دائرة استئناف أحداث شبين الكوم بتاجيل جلسة الاستئناف لسماع الشهود وتفريغ الكاميرات الموجودة بواقعة مقتل الطالب محمود البنا، بالصف الثاني الثانوي لجلسة 11 فبراير المقبل.

وكانت المحكمة قد استمعت لـ مرافعة النيابة وطلبات محامي الجناة والمجني عليهم.

كانت قد عقدت ثلاثة جلسات سرية للمحاكمة داخل قاعة محكمة جنايات الأحداث بشبين الكوم، واستمعت المحكمة في الجلسات إلى مرافعات المحامين، وأقوال الشهود في القضية .

واستعانت المحكمة بجهاز عرض فيديو داخل قاعة المحكمة لمشاهدة الواقعة، حيث سجلت الجريمة بواسطة كاميرات المراقبة الموضوعة بالشارع الذي ارتكبت فيه الواقعة، ثم أخذت المحكمة قرارها بتأجيل القضية لجلسة اليوم للنطق بالحكم في القضية التي شغلت الرأي العام المصري على مدار شهرين ونصف الشهر.

وأصدرت حكمها النهائي بالسجن 15 سنة لكل من المتهم محمد أشرف راجح، ومصطفى محمد مصطفى، وإسلام عاطف، بالسجن ١٥ سنة ومصادرة السلاح، ومعاقبة إسلام إسماعيل بالسجن ٥ سنوات.

كانت نيابة تلا بمحافظة المنوفية قررت حبس كل من مصطفى محمد مصطفى، 17 سنة، طالب، ومحمد أشرف راجح، 18 سنة، طالب، وإسلام عاطف، 17 سنة، طالب، وإسلام إسماعيل، لقيامهم بقتل الطالب محمود البنا، بالصف الثاني الثانوي، لاعتراضه على قيام أحدهم، ويدعى محمد راجح، بنهر إحدى الفتيات في الشارع، ومحاولة التعدي عليها، فاصطحب أصدقاءه وقاموا بقتل محمود وتركوه غارقا في دمائه.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق