fbpx
عربي وعالمي

تجدد المواجهات والإشتباكات في شبوة اليمنية

تجددت، في الساعات الأولى من فجر اليوم الأربعاء، المواجهات العسكرية العنيفة في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة جنوب شرق اليمن، بين قوات الأمن الخاصة من جهة، وقوات دفاع شبوة وألوية العمالقة من جهة أخرى.

وقالت

مصادر محلية لوسائل إعلام ، إن اشتباكات عنيفة دارت فجر اليوم بين الطرفين، وسط الأحياء السكنية في مدينة عتق.

وذكرت المصادر أن الطرفين استخدما الأسلحة الثقيلة والمتوسطة في الاشتباكات، مشيرة إلى أن طيران التحالف تدخل في محاولة لفض الاشتباكات، حيث شن ٤ غارات جوية استهدفت مواقع للقوات الخاصة والجيش.

ووصفت

المصادر الاشتباكات الجارية ”بالعنيفة للغاية“، الأمر الذي تسبب بخلق حالة من الهلع والذعر بين أوساط الأهالي والمواطنين، لا سيما وأن المواجهات تدور وسط المساكن والأحياء السكنية.

ووفقا

للمصادر فإن قوات الأمن الخاصة الموالية لحزب الإصلاح ذراع الإخوان في اليمن، جاءته تعزيزات عسكرية من قوات الجيش اليمني، قدمت من محافظة مأرب المتاخمة لمحافظة شبوة.

وقالت المصادر إن وحدات من قوات النجدة الموالية لحزب الإصلاح، اقتحمت في وقت سابق، مستشفى في عتق للتمركز على سطحه، وتنصيب عدد من القناصة فيه، إلا أنه جرى إخراجهم .

ودعا محافظ شبوة عوض ابن الوزير العولقي، القادة العسكريين والأمنيين في المحافظة لوقف الاشتباكات فورا، مشيرا إلى أنهم سيتحملون ”تبعات التمرد ونتائجه“ على حد تعبيره.

وقد ناشد العولقي في وقت سابق من يوم الثلاثاء، الجميع بإيقاف التصعيد والاقتتال، والحد من إهدار نزيف الدم بين أبناء المحافظة.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق