أهم الأخباراخترنا لكالأخبار

تعليق ناري من وزير التعليم على أزمة “طلاب الغش” بكفر الشيخ

محمد ناصر

علق وزير التربية والتعليم، ورئيس امتحانات الثانوية العامة، على ما أثير بشأن تراجع الوزارة عن إلغاء امتحان 390 طالبا بالثانوية العامة بمدرسة محمد لطفي العشري بمركز بيلا محافظة كفر الشيخ “المعروفة إعلاميا بلجنة أولاد الأكابر”، وحرمانهم من الامتحان لمدة عام كامل بسبب تطابق إجاباتهم بما يشير إلى حدوث حالات غش جماعي.

وقال الوزير في تصريح صحفية ، اليوم الأربعاء ، إن الشؤون القانونية تبحث حالياً تخفيف عقوبة الطلاب عن طريق السماح لهم بدخول الدور الثاني، في المواد التي وقع فيها الغش الجماعي.

وأوضح الوزير أنه حاليا خارج البلاد، ولا يزال الأمر يُدرس بالشؤون القانونية بالوزارة، وفي حالة إقرار المقترح، يدخل طلاب بيلا امتحانات الدور الثاني في المواد التي ارتكبوا فيها وقائع الغش الجماعي، وفقا لقواعد الدور الثاني، أي يحصلون فقط على درجة النجاح بالمادة وليس الدرجة الفعلية.

وقررت وزارة التربية والتعليم، إلغاء الامتحان والحرمان لمدة عام كامل ضد 390 طالبا بلجنة المقدم محمد لطفي العشري التابعة لمركز بيلا بمحافظة كفر الشيخ، وذلك بعد ضبط لجان التصحيح وجود تطابق في إجابات الطلاب، بالإضافة إلى ما رصدته غرفة العمليات المركزية بالوزارة من أعمال شغب، وتعدي على المراقبين.

وقال خالد عبد الحكم، نائب رئيس امتحان الثانوية العامة، إن طلاب مدرسة محمد لطفي العشري، اعتدوا على المراقبين، الذين ارسلوا الكثير من الشكاوى إلى وزارة التربية والتعليم بشأن تلقيهم تهديدات من أولياء الأمور للسماح لأبناىهم بالغش.

وأضاف، أن هذه اللجنة شهدت تأمينات غير مسبوقة، لكنها لم تردع الطلاب عن ممارسة الغش وأعمال الشغب، وبناء عليه رصدت الوزارة تلك الأعمال بالصوت والصورة، وحررت محاضر بما حدث عن طريق أعضاء لجان الإدارة المتواجدين بالأدوار، كما رصدت تطابق إجابات الطلاب بلجان التصحيح، وفي ضوء ذلك اتخذت قرارا بإلغاء امتحان الطلاب لمدة عام على أن يعد عام رسوب بالدورين الأول والثاني، وفقا لأحكام القانون رقم 73 لسنة 2017.

 

 

الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق