عربي وعالمي

تعويض الأغنياء عن سنوات الإصلاح الاقتصادي

تقرير – محمد عيد:

أصدرت مؤسسة الثروة X تقريرها السنوي عن حالة الأغنياء في العالم، الذي أوضح نمو معتدل في عدد الأغنياء وثرواتهم خلال 2018، ففي نهاية عام 2018 ارتفع عدد الأغنياء (الذين تتراوح ثرواتهم بين مليون و30 مليون دولار) إلى 22.4 مليون شخص حول العالم بزيادة 1.9% عن 2017، ونمت ثروات هؤلاء بنسبة 1.8% لتصل إلى 61.3 تريليون دولار.

وبالطبع تصدرت الولايات المتحدة قائمة الدول من حيث ثروة الأثرياء وعددهم، حيث تحتفظ بأكثر من ثلث ثروة أثرياء العالم، ويقطنها أكثر من 8 ملايين مليونير، تلتها الصين، التي يقطنها 1.9 مليون مليونير يملكون حوالي 5 تريليونات دولار، ثم اليابان وألمانيا والمملكة والمتحدة وفرنسا وكندا وكوريا الجنوبية واستراليا، وفي المركز العاشر حلت إيطاليا، والتي رغم أزماتها السياسية والاقتصادية زاد فيها عدد الاثرياء وتضخمت ثرواتهم، حيث بلغ معدل زيادة الثروة والأثرياء 6.2% في إيطاليا، ليبلغ عددهم 418 ألف مليونير يمتلكون 1.2 تريليون دولار.

وتضم قائمة الـ10 دول الكبار أكثر من ثلاثة أرباع أثرياء العالم.

أما ما يخصنا في هذا التقرير، فقد احتلت مصر المرتبة الثانية من حيث أعلى زيادة في ثروات الأغنياء في العالم في 2018 بمعدل 12.5%، بعد نيجيريا صاحبة أعلى معدل زيادة في ثروات الأغنياء، 16.3%، أي أن معدل الزيادة في ثروات الأغنياء المصريين بلغت 7 أمثال المعدل العالمي.

مع بداية برنامج الإصلاح الاقتصادي وتعويم سعر صرف الجنيه أمام باقي العملات إنهار تقييم ثروات أغنياء المصريين، لأن الأصول المقومة بالجنيه انهارت قيمتها إلى الثُلث بين عشية وضحاها، وتسبب هذا الأمر في انخفاض التمثيل المصري في قائمة أصحاب المليارات التي تصدرها مجلة فوربس سنويًا، كما تراجع بالطبع عدد أصحاب ملايين “الدولارات”، ولكن خلال عامي 2017 و2018 نجح عدد كبير من الأغنياء من الحفاظ على ثروتهم وتنمية أصولهم عبر الادخار في أصول ذات عائد أعلى من الجنيه أو الاستثمار في قطاعات تدر عليهم ربح أعلى من معدلات تآكل العملة المحلية، والنتيجة كانت تحقيق ثاني أعلى معدل نمو في الثروات مقارنة بباقي أثرياء دول العالم في 2018.

على العكس لا يستطيع معظم الفقراء ومتوسطي الدخل الادخار أو الاستثمار، إنما يعتمدوا على منظومة الدعم والأجور الحكومية أو زيادة ساعات عملهم لتعويض النقص في دخولهم الحقيقية، وبالطبع لم ينجح المعظم في ذلك، وفقًا لتقدير الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

ولكن الأمر الجيد إن عدد من المصريين زادت فوائضهم بعد التراجع الشديد في بداية برنامج الإصلاح، ولو وجدت منافذ جيدة لاستغلال هذه الفوائض استثماريًا، ربما تتساقط ثمار النمو على باقي الفئات التي لم تعرف معنى كلمة فوائض حتى الأن.

الرابط:

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
سكنك عندنا .. الديوان العقاري
إضف إعلانك مجاناً
نرجو إرسال واتس آب بطلبكم وسيتم الرد عليكم في أقرب وقت ممكن
- الإسم الثلاثي
- المواصفات
- الصور
شاهد اعلانك على: http://aldewaan.com/aqar/
مع تحيات فريق عمل الديوان العقاري
Powered by
إغلاق