fbpx
الأخبار

جامعة الأزهر ترد على الادعاءات الباطلة ضدها

أصدرت جامعة الأزهر برئاسة الدكتور محمد المحرصاوي، بيانًا تُدين فيه الادعاءات الباطلة والأكاذيب التي تتعرض لها مؤسسة الأزهر الشريف جامعة وجامع ومشيخة.

وجاء

نص البيان كالتالي: «بين الحين والآخر تطل علينا في وسائل الإعلام أصوات شاذة تتناول الأزهر – مؤسسة وشيخا ومناهج – وتكيل الاتهامات الباطلة التي يعلم العامة قبل الخاصة أنها اتهامات باطلة مغرضة من نفوس مريضة لا تقف أمام واقع أو تستند إلى تاريخ .. تريد في الحقيقة هدم الدولة المصرية ومؤسساتها وإثارة البلبلة والفتنة لأن الأزهر من أهم مؤسسات الدولة المصرية على المستويين المحلي والدولي» .

وأضافت

قائلة: «تلاحظ ذلك كثيرا وبخاصة بعد كل وقفة وطنية أو دولية يقفها الأزهر وشيخه حفاظًا على مقدرات الأمتين الإسلامية والعربية ومقدساتهما وعلى حقوق المسلمين في كل أنحاء العالم، وعلى وحدة الأمة المصرية بصفة خاصة، والأعجب حينما نرى بعضهم يتهم الأزهر الشريف بعدم الدستورية وكأنه لم يقرأ دساتير مصر عبر التاريخ، ولم يسمع كلام الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي يؤكد دائما أن الأزهر النموذج الأمثل للإسلام، وعلى أهميته في نشر ثقافة التسامح وقبول الآخر» .

وأكدت

الجامعة استعدادها التام لمناقشة كل من يروج هذه الأكاذيب والافتراءات من خلال المجامع العلمية والمؤسسات البحثية، مؤكدة أن مكانة الأزهر الثابتة والراسخة في نفوس أبناء مصر والعالم العربي والإسلامي، أكبر من أن تؤثر فيها هذه الأكاذيب والافتراءات.

كتب
باسل عبدالغني
الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق