الحدث

خارجية النواب: مشاركة المصريين بالخارج بالاستفتاء صورة مبهجة..ورسالة لكل المغرضين

ايمان حسن
أكد النائب حسام العمدة، وكيل لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن حرص المصريين المقيمين بالخارج علي المشاركة الفعالة، باليوم الأول من الاستفتاء علي التعديلات الدستورية، رسالة واضحة لكل المغرضين وأصحاب دعوات المقاطعة المشبوهة الذين يسعون للنيل من الوطن واستقراره، وتأكيد علي مشاركاتهم بكل فعالية لأداء واجبهم الوطني.
جاء ذلك في تصريحات له اليوم الجمعة، مؤكدًا علي أن الشعب المصري بمختلف فئاته دائما ما يكون حاضرا، في كل المناسبات الديمقراطية للتعبير عن وجه نظره بكل حرية وديمقراطية، وهذا ما حدث اليوم من قبل المصريين المقيمين بالخارج الذين توافدوا علي مقار السفارات حيث اللجان الانتخابية، للقيام بدورهم الوطني وحقهم الدستوري والمشاركة الفعالة في عملية الاستفتاء، وهو ما يؤكد إدراكهم للتحديات التي تمر بها البلاد.

وأشاد وكيل لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، بالتنسيق القائم بين وزارة الهجرة، ووزارة الخارجية، من أجل تعزيز المشاركة من قبل المصريين بالخارج والتوعية بالتعديلات الدستورية، والتغلب علي كل الإشكاليات التي تواجه الناخبين، عبر غرف العمليات القائمة بكل وزارة، والتعامل مع أي مشكلة والتدخل لحلها من خلال الاتصال وإحاطة الجهات المعنية بالمشكلة، وأيضا فعالية غرفة العمليات بوزارة الهجرة المجهزة بكافة أجهزة الاتصال للربط بالصوت والصورة بين الغرفة ومقار البعثات الدبلوماسية المصرية إلكترونيًا مع الغرفة، التي يتم تغذيتها بقواعد بيانات الناخبين من أبناء الجاليات المصرية في مختلف دول العالم.

وتطرق العمدة بحديثه نحو المشاركة الفعالة من مختلف الفئات من المصريين بالخارج، وخاصة المرأة المصرية، حيث شهدت عملية الاستفتاء إقبالاً كثيفًا منها ، ومشاركة ملموسة في حث وحشد المصريين للنزول والمشاركة، مؤكدا علي أن المرأة المصرية بالخارج دائما ما تحرص على المشاركة فى كل المحافل الوطنية في صور مبهجة، إيمانها بدورهن وحقهن الدستوري، فضلا عن رغبتهن في المساهمة في رسم مستقبل أفضل، مؤكدًا علي أن الشباب وكبار السن لهم دور كبير أيضا في المشاركة الفعالة.

ولفت وكيل لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إلي أن المشاركة بالاستفتاء واجب وطني ولابد أن تكون المشاركة بصورة أكبر غدا بداخل جمهورية مصر العربية، وعلي مدار الأيام الثلاثة، من أجل أن نعكس الصورة الديمقراطية عن مصر الجديدة، مشيرا إلي أن التعديلات تدعم سير مصر نحو بناء وطن حقيقي واستقرار سياسي وديمقراطي واقتصادي لتصبح مصر دولة ديمقراطية مدنية حديثة.
وتجري عملية التصويت في (140) مقرًا انتخابيًا في (124) دولة تتواجد بها البعثات المصرية في الخارج، حيث أنه وطبقًا للضوابط المنظمة لعملية التصويت، تستقبل البعثات المصرية المواطنين المصريين للتصويت في الاستفتاء خلال أيام 19 و20 و21 أبريل 2019، وذلك من الساعة التاسعة صباحًا حتى الساعة التاسعة مساءً بالتوقيت المحلي لكل دولة.

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق