الرأي

خلى بالكم من فلوسكم

دكتورة _مها العطار مطور خبيرة طاقة_المكان

كان إعلان بنك مصر الأول فى رمضان عبارة عن سرقة الناس للمال أمام البنك ؟! وكان الإعلان الثانى وفاة أحد العملاء فى البنك !؟ وإعلان الساعة رقم 4 وحادث تصادم !؟ وإعلان الشارع المقطوع !؟
كلها إعلانات تجذب الشر لبنك مصر وقد حذرت أكثر من مرة أن هذه الإعلانات سيئة وتعمل على هدم الإقتصاد المصرى ودعوت لوقف إعلانات بنك مصر فى رمضان الماضى .. وتعرضت لكثير من السخرية واكثر من ذلك !؟
طيب ما رأيكم الأن من القلق الذى أصاب كل مصر وتحذيرات البنوك كلها من سرقة الحسابات ّ؟! ما رأيكم فى السخرية من علم الطاقة ومن كلامى وتحذيراتى الأن !؟ وعندما تحث الكارثة يقولوا لماذا لم تكتبى

قبل حدوثها !؟ طيب أنا كتبت ماذا حدث !؟ الإعلانات إستمرت وحدث ما حدث !؟
ولكن لم ينتهى العام بعد !! ومازال تأثير الإعلان مستمر حتى نهاية العام .. وما حدث من قلق وتحذيرات مجرد بداية .. أرجوا محاسبة كل من نشر هذه الإعلانات وساهم فى حدوث هذا القلق .. بنك مصر هو رمز من رموز الإقتصاد الوطنى .. ولا يجب أن يسرق أو يموت أويهتز ويقطع .. لقد اثر ما حدث علي كل بنوك مصر للاسف بسبب ان بنك مصر يحمل اسم الدولة لذلك نجد التاثير واضح علي كل البنوك
مقالاتى السابقة فى أول تعليق .. ولا تنسوا أن وجودكم معى سبب .

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق