أهم الأخبارالأخبارالحدث

سفارة مصر في زامبيا ترعى أول ترجمة عربية للأدب الزامبي

في إطار التعاون الثقافي بين مصر والدول الأفريقية، أقامت سفارة مصر في زامبيا احتفالية ثقافية بمناسبة إصدار أول كتاب من نوعه
يتضمن قصصاً قصيرة لكُتّاب زامبيين معاصرين مترجمة إلى اللغة العربية، حيث شارك في الكتاب الذي نشرته دار المعارف المصرية اثنا عشر كاتباً زامبياً، عكست قصصهم واقع الحياه الزامبية وطموحات الانسان في هذا البلد الأفريقي.

وقد حضر الندوة، نائبة وزير الثقافة الزامبي ورئيس اتحاد الكِتابَ والكُتّاب الزامبيين ونحو مائة من المهتمين بالأدب وأعضاء السلك الدبلوماسي الأجنبي في زامبيا.

ومن جانبه، أكد سفير مصر في زامبيا أحمد مصطفى أن صدور هذا الكتاب باللغتين العربية والإنجليزية في كتابٍ واحدٍ، يتيح للأدب الزامبي باباً للوصول إلى القاريء العربي والأجنبي في آن واحد، ويعكس هذا المشروع الأدبي مدى اهتمام مصر بدعم جسور التواصل الثقافي مع الأشقاء الأفارقة.

كما أثنى المسؤولون الزامبيون المشاركون في الندوة على الجهد الكبير الذي بذلته الكاتبة المصرية “سلوي الحمامصي” لترجمة الأعمال الزامبية، في مبادرة رعتها السفارة المصرية، وأثمرت عن التجربة الأولى من نوعها لإيصال الأدب الزامبي المعاصر إلى قاريء العربية، حيث سيتم عرض الكتاب في معرض القاهرة الدولي للكتاب الأسبوع القادم.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق