الرأي

سلوي محمد علي تكتب : كل لحظة وسيسي مصر بخير 11/19

 كل لحظة بتعدي من عمرك يارئيسي … و اتمني لك أن تنعم فيها بالسلام و الامان و المحبة و الرفق … و تحيا مجبورا وجابرا وراضيا ومطمئنا .

كل لحظة و احنا معاك في بناء و نهضة و تغيير في كل شوارع و ميادين و ضواحي و تاريخ مصر من أدناها الي أقصاها .

 كل لحظة تبخل بها علي نفسك في أن تهنا بنوم عميق أو تهنا بوقت ممتع مع عائلتك و تفضل أن تحلم  وانت يقظ و تصر علي تحقيق حلمك بالتخطيط والعمل الجاد و الإصرار علي تغيير كل قبح لجميل ادي لإرساء قواعد  الجمهورية الجديدة  المتميزة  التي تستطيع أن  تواكب و تواجه باقي الدول و تسبقهم في التنمية و الاعمار و تنشيط الاقتصاد.

 كل لحظة وحلمك بأن ام  الدنيا مصر  ….تصبح اد الدنيا…. يتحقق الان حاضنة كل الشعوب و ملجأ آمنا  لكل صديق ومع ذلك لا تطلق عليهم و لا تستعمل كلمة “لاجئ”  المرفوضة لفظا و معنا بل يصبح  مقيم  من أهل البلد له كل مميزات أهل البلد و كل مواقفكم موثقة بذلك .

 كل لحظة ونري بحق و اقتدار و تقدير مساندتكم الحقيقة للمرأة المصرية في أن تنال حقوقها السياسية و الاجتماعية و العملية  و الوظيفية و من نبل اخلاقكم سميتمونا ….عظيمات مصر ….

 كل لحظة أعطيت فيها  قبلة الحياة لشبابنا الواعد و اعطيتهم الثقة في بناء قدراتهم القيادية من خلال أكاديمية التدريب و اخراج نماذج مشرفة تقلدت مناصب رفيعة المستوي كمساعدين الوزراء و المحافظين و نواب الشعب .

كل لحظة و نحن نشكر الله علي نعمة الأمن و الأمان و نعلم انكم من المنح الربانية العظيمة لاهل مصر ….ربنا يديمك علينا بحكمتك و خبرتك و حبك لمصر  و للمصريين .

كل لحظة و حضرتك ياريس  بخير و سلام و امان  …علشان احنا كمان نكون بخير مطمنين وواثقين في اختيار ربنا لينا  …ومصر معاك بقت خلاص اد الدنيا .
تحيا مصر ..تحيا مصر ..تحيا مصر 🇪🇬🇪🇬🇪🇬.
و اخيرا … اختم بالحديث الشريف التي ترددوه دائما

“اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت عليك توكلت وأنت رب العرش العظيم، ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن، لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، أعلم أن الله على كل شيء قدير، وأن الله قد أحاط بكل شيء علماً، اللهم إني أعوذ بك من شر نفسي، ومن شر كل دابة أنت آخذ بناصيتها، إن ربي على صراط مستقيم .”

تحياتي …
مدير عام مساعد بمصر للبترول و مؤسس مبادرة احنا أولي …احنا قدها و عضو مؤسس مبادرة فكرتك ثروتك … حقق حلمك و سفيرة مؤسسة بهية للتشخيص المبكر للأورام و سفيرة التكيف المناخي .

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق