أهم الأخبارعربي وعالميمنوعات ونجوم

سيارات بورشه وفشار وتباعد اجتماعي في سينما للسيارات بدبي

قريبا سيتمكن عشاق السينما في دبي الذين شعروا بالإحباط لإغلاق دور السينما خلال جائحة فيروس كورونا من مشاهدة الأفلام وهم يجلسون مرتاحين في سياراتهم بسينما جديدة للسيارات أقيمت فوق سطح واحد من أكبر المراكز التجارية في العالم.

وتقول فوكس سينما إنه في ضوء فرض التباعد الاجتماعي الإلزامي في الإمارات للمساعدة في الحد من انتشار الفيروس سيقتصر عدد المشاهدين على اثنين في كل سيارة في السينما المكشوفة التي تبدأ نشاطها يوم الأحد وتسع 75 سيارة في كل مرة.

ويبلغ سعر التذكرة 180 درهما (50 دولارا) للسيارة بما في ذلك الفشار ووجبة خفيفة ومشروبات.

وقال خافيير ليبريشت قائد سيارة بورشه لرويترز يوم الأربعاء خلال حفل يسبق الافتتاح في السينما ”نحافظ على تباعدنا الاجتماعي ولذا فالفكرة باهرة في رأيي“.

وقد بدأت دبي تخفيف القيود المفروضة بسبب كورونا منذ بداية شهر رمضان قبل ثلاثة أسابيع وسمحت للمراكز التجارية والمطاعم باستئناف العمل بطاقة محدودة.

غير أن الأطفال بين سن الثالثة والثانية عشرة وكبار السن فوق الستين ممنوعون من دخول هذه الأماكن بما في ذلك السينما المكشوفة القائمة فوق مول الإمارات التابع لمجموعة ماجد الفطيم.

وقال باتريك وهو عضو آخر في نادي سيارات بورشه دعي للحفل يوم الأربعاء الذي عرض فيه فيلم كوميدي من أفلام الحركة ”أي عذر للخروج من البيت خلال زمن كورونا“.

ورغم نسمة مسائية باردة أدار الحاضرون محركات سياراتهم وأجهزة التكييف فيها.

ومن الممكن أن ترتفع درجات الحرارة فوق 40 درجة مئوية خلال شهور الصيف كما أن نسبة الرطوبة ترتفع بشدة.

وحتى الآن سجلت الأمارات 20386 حالة إصابة بالفيروس و206 وفيات.

كتب
منة الوزير
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق