أهم الأخبارالأخبار

محامي يتقدم ببلاغ للنائب العام ضد اتحاد الكرة والراعي الرسمي للمنتخب بسبب الفوضى

الأربعاء 2018-06-20 3:33 م

هزيمة ساحقة شهدها منتخب مصر لكرة القدم، أمام نظيره الروسي، بمونديال كأس العالم 2018، حيث سجل الدب الروسي 3 أهداف مقابل هدف واحد للفراعنة، خلال المباراة التى جمعتهما مساء اليوم، الثلاثاء، على ملعب كريستوفسكى بمدينة سانت بطرسبرج فى الجولة الثانية للمجموعة الأولى لكأس العالم.

وسجل ثلاثية روسيا أحمد فتحى بالخطأ فى مرماه، ودينيس تشيريشيف، وأرتيم دزوبا، فيكما سجل محمد صلاح هدف مصر من ضربة جزاء.

وبذلك تقترب مصر من وداع كأس العالم بنسبة كبيرة للغاية، وتحتاج لمعجزة من أجل البقاء فى البطولة، تتمثل فى خسارة أوروجواى من السعودية وروسيا، مقابل فوز مصر بعدد وافر من الأهداف على السعودية.

وكانت الجولة الأولى شهدت فوز روسيا على السعودية بخماسية نظيفة، كما فازت أوروجواى على مصر بهدف نظيف.

وتقدم عمرو عبدالسلام، المحامي، ببلاغ للنائب العام المستشار نبيل صادق، ضد رئيس وأعضاء مجلس الاتحاد المصري لكرة القدم، ورئيس البعثة المصرية للمنتخب القومي لكرة القدم، ورئيس مجلس شركة بريزنتيشين “الراعي الرسمي للمنتخب”، بسبب الفوضى التي حدثت بمعسكر المنتخب بروسيا، وهزيمته أمام منتخب روسيا في ثاني مبارياته بكأس العالم.

وقال “عبد السلام” في بلاغه الذي حمل رقم 6953 /2018، إنه بعد طيلة انتظار المصريين حكومة وشعبا ما يقرب من 28 عامًا على آخر مشاركة للمنتخب القومي لكرة القدم في مونديال كأس العالم 1990، استطاع فريق المنتخب القومي لكرة القدم بعد جهود مضنية ان يصعد لمونديال كاس العالم مرة آخرى بروسيا 2018.

وأضاف: قد كانت فرحة الشعب المصري بتصعيد منتخبه القومي للمونديال 2018 لا توصف ولم تبخل الدولة حكومة وشعبا عن الوقوف خلف منتخبه القومي سواء بالتأييد أو بتخصيص الأموال لهم، خاصة أن هذا الحدث يضيف إلى أي دولة تشارك فيه العديد من المكاسب على جميع المستويات، سواء الرياضية او السياسية أو السياحية.

وتابع: “بالرغم من اختيار بعثة المنتخب القومي لكرة القدم مدينة جروزنى مقر إقامة دائماً للمنتخب نظرا لما تتمتع به من خصوصية والبعد عن الزحام الذى تشهده المدن الأخرى لتوفير الحد الأقصى من الهدوء والتركيز والراحة للاعبي الفريق القومي إلا أن طالعتنا الاخبار عبر الفضائيات وشبكة الانترنت أن بعض القنوات الفضائية التي تعاقدت مع الاتحاد المصري لكرة القدم حصريا بتصوير كواليس فريق المنتخب القومي داخل غرفهم بمقر إقامتهم في سابقة جديدة وخطيرة لم نسمع عنها من قبل في أي من الموديلات السابقة، ما أدي إلى إزعاج لاعبي الفريق وانشغالهم وفقدان تركيزهم.

وأردف: “وشهد مقر إقامة المنتخب القومي لكرة القدم حالة من الفوضى والهرج وعدم الانضباط تسببت فيه شركة بريزنتيشن الراعي الرسمي للمنتخب القومي، وذلك بأن قامت الشركة بحجز عدد كبير من غرف الفندق الذي يقيم فيه لاعبي المنتخب القومي لصالح مشجعي الشركة من وفود الإعلامين والفنانين والرياضيين والشخصيات العامة وأسرهم وأطفالهم، وقد تسبب ذلك التكدس إلى خلق حالة من الفوضى والهرج بأروقة الفندق وطرقاته، بل بم يقتصر الامر عل ذلك فحسب، فقام المشجعين بالدلوف إلى غرف اللاعبين وأطفالهم لالتقاط الصور التذكارية مع لاعبي المنتخب، ما أدي إلى حدوث ضوضاء أفقدت لاعبي المنتخب قدرته علي التركيز والتمتع بالهدوء، قبيل بدء المباراة الثانية أمام المنتخب الروسي بساعات قليلة.

أكد مقدم البلاغ، أن ما قام به المشكو في حقهم، كان السبب الرئيس في ضعف أداء لاعبي الفريق القومي وخسارتنا أمام المنتخب الروسي وشبه خروج المنتخب من تصفيات المونديال، مما أدى إلى إهدار مئات الملايين من الجنيهات التي انفقت على تجهيز المنتخب القومي، والتي استقطعت من أموال الشعب المصري عن رضا وقناعة تامة على حد تعبيره.

وفى نهاية بلاغه طالب بسرعه التحقيق في البلاغ، واستدعاء رئيس شركة بريزنتيشن الراعي الرسمي للمنتخب، ورئيس وأعضاء البعثة المصرية للمنتخب للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة محل البلاغ وتحديد المسئولية القانونية قبل المشكو في حقهم واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيالهم في ضوء ما تسفر عنه التحقيقات.

كتب
محمد عيد
إغلاق