الأخبار

مساعد وزير الداخلية الاسبق: يجب نشر الخدمات الامنية على مدار الساعة لمنع الحوادث الارهابية

أكد اللواء عبدالله الوتيدي، مساعد وزير الداخلية الاسبق،  أنه يجب تكثيف الحملات الأمنية بمناطق التجمعات، والمزارات السياحية،أمر ضروري فضلًا  عن إقامة نقاط أمنية ثابتة ومتحركة بالطرق، والأماكن السياحية، لتوفير الحماية اللازمة للمواطنين، وعمل حملات نوعية لضبط بؤر المخدرات.

وأفاد الوتيدي، في تصريح له، أن بعض الجماعات الارهابية قد تستغل عيد الفطر لاحداث البلبة لذلك من الضروري نشر الخدمات الأمنية على مدار الساعة، بالاضافة إلى الدور الذي ستلعبه الشرطة النسائية لمنع حدوث حالات التحرش، مطالبًا بنشر أرقام هواتف الإدارة العامة لمكافحة العنف ضد المرأة بوزارة الداخلية لتلقي الشكاوى  الخاصة بحالات التحرش وذلك لرصد المتحرشين وردعهم، والحد من المضايقات التي تتم من قبلهم بحق الفتيات.

وطالب “مساعد وزير الداخلية الاسبق”  الإدارة العامة لشرطة البيئة والمسطحات المائية بتكثيف حملاتها الأمنية، لضبط المخالفات بالمجرى الملاحى لنهر النيل تزامنًا مع حلول عيد الفطر المبارك.

وبين الوتيدي، أن الحملات الأمنية، عليها استهداف المعديات النيلية المخالفة، لتفادي أي حوادث غرق، لاسيما الحملات النوعية من إدارات مكافحة المخدرات والمرافق والكهرباء  وذلك للقضاء على حالات العشوائية سواء داخل المسطح المائى أو خارجة على طول كورنيش النيل.

وتابع: يجب تشديد الرقابة فيما يتعلق بتأمين وسائل النقل والمواصلات والنقل الجماعى والقطارات على كافة وسائل النقل وتطبيق الخطط الأمنية بمنتهى الحسم وعدم التهاون مع أى محاولة للخروج على القانون والنظام العام بوسائل النقل.

وأضاف الوتيدي، أن يجب الانتباه لرصد حالات التعدي على الأراضي الزراعية، وأملاك الدولة بالتبوير أو التشوين أو البناء، وإزالتها على الفور بالتعاون مع مجالس المدن، وقوات الشرطة، ومصادرة مواد البناء المستخدمة في التعدي.

كتب
إيمان حسن
الوسوم
إغلاق