أهم الأخبارالأخبارالحدث

مصر تدعو في الأمم المتحدة إلي مكافحة جرائم الإتجار بالبشر

شارك السفير محمد إدريس مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة بنيويورك في الحدث رفيع المستوى بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الإتجار بالبشر الذي نظمه مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة بالتعاون مع مجموعة الأصدقاء المتحدين ضد الإتجار بالبشر، وهي المجموعة التي شاركت مصر في تأسيسها وترأسها حالياً بيلاروسيا.
شهد الحدث كلمة للدكتورة غادة والي وكيل السكرتير العام والمدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، استعرضت فيها جهود الأمم المتحدة من أجل مكافحة ظاهرة الإتجار بالبشر بما في ذلك حماية ودعم ضحايا هذة الظاهرة.
استعرض السفير إدريس الإطار القانوني الشامل في مصر الذي يستهدف مكافحة جرائم الإتجار بالبشر من كافة الزوايا، وتطرق إلى جهود الحكومة المصرية المتعددة في التعاون الدولي والإقليمي لمكافحة جرائم الإتجار بالبشر، فضلاً عن أطر التعاون مع منظمات الأمم المتحدة المعنية، وعلى رأسها مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، وتناول الجهود الكثيفة المبذولة من قبل اللجنة الوطنية التنسيقية لمنع ومكافحة الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر، وأشار إلى التحديات الإقليمية الراهنة، مثل تصاعد التوتر وعدم الاستقرار الإقليمي ونشاط الجماعات الإرهابية وصلاتها بعصابات الجريمة المنظمة، مما أدى إلى تفاقم ظاهرة الإتجار بالبشر ويستوجب حلولاً مبتكرة للتصدي لتغير أنماط تلك الظاهرة.
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق