الرأي

مها العطار تكتب _سر إسم الله الأعظم

البحث فى إسم الله الأعظم هو إستكمالآ لحديثى عن طاقة أسماء الله الحسنى التى تعمل على إحداث طاقة عالية من خلال ذكر صفة من صفات الله ترتبط بالحياة والأمنيات ومساعدة الإنسان فى نيل مطالبة الروحية والجسدية .. وفيها يحدث التواصل مع الله أو الذات الألاهيه .
سمعنا عن القوة والملك والسحر الذى يملكة من يمتلك إسم الله الأعظم سمعنا عن من لدية علم الكتاب وساعد سيدنا سليمان وسمعنا عن الخضر الذى لديه الخوارق وساعد سيدنا موسى .. وسمعنا عن خوارق سيدنا على التى لم يذكر منها الكثير .. الكثير من عباد الله الصالحين كان لهم منزلة أقرب للأنبياء عن طريق معرفة أسرار قوة الإسم الأعظم ويستخدمونها لعمل خوارق فى الطبيعة !!

وهناك شروط وقوانين وقواعد تساعدك على الوصول الى الله عن طريق ذكر صفاته حيث يقوم إسم الله مقام إرادة الله لذلك فإن ترديد أسمه يحقق للإنسان المطلب الروحى والدنيوى حسب طبيعة الإسم ووظيفته فى الكون والخلق مثل الغفور القدوس العليم الغنى وهكذا .
ذبذبات إسم الله يستجيب لها طاقة الكون جميعآ الأجسام المادية والروحية ويجب أن تكون هذه الذبذبات موجهة لأنها ثروة حقيقية لكل البشر لا يعرفون قدرها وقيمتها وهى الثروة الحقيقية .

ذبذبات إسم الله موجه للأمنيه ودورك هنا هو البحث عن الإسم وليست فقط ال99 إسم المعروفين لدينا لذلك وجودى معك لتوجيهك فقط .. لأن لك أمنيه داخلية وطاقة جسم وعناصر وذبذبة معقدة وكل شخص مختلف عن الأخر .. لذلك لا تسأل عن طلبك عندى أنك تريد أمنيه معينة لأن داخلك لا يصرح بكل شىء .

ذبذبات إسم الله تتكرر بأعداد كبيرة خاصة بك ولها مواصفات وأسرار الأعداد تحتاج منك وقفة حسب العدد الذى قد يترائى لك فى حياتك بشكل متكرر أحيانآ ربما يكون هو وربما يكون عدد أخر مصيرى بحياتك لذلك أبحث بنفسك عن العدد الذى يفعل عمل الإسم الأعظم الخاص بك .

أول خطوات بحثك فى إسم الله الأعظم هو أنت جسدآ وروحآ .. يجب أن تعرف ماذا تريد نفسآ وروحآ وجسدآ قبل أن تبحث عن إسم الله الذى يساعدك ثم تبدأ فى البحث عن الإسم الحقيقى لله الموجود فى كتابك أو فى حياتك بعيدآ عن الطقوس الدينية قد تكون معوقة لك .. أترك نفسك مع الله وسوف يساعدك .

هذه أول خطوة تعرف ذاتك ثم البحث فى ذات الله وصفاته وطاقة إسم الله الأعظم التى تساعدك بطاقة الأعداد الخاصة بالصفة والأمنية والشفاء .. إذهب لله بمفردك وتأمل فى ذاتك ستجد الإجابة .. وللحديث بقية ولا تنسى أن وجودك معى سبب .. نهارك سعيد ومبارك .

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق