المحافظات

ندوة عن “أهمية الصحة الإنجابية ” بزراعة البحيرة “

البحيرة – عصام النجار

افتتح المهندس محمد اسماعيل الزواوى وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة ، ندوة عن الثقافة السكانية والصحة الإنجابية بقاعة الإرشاد الزراعى بمديرية الزراعة ، بناء على توجيهات اللواء هشام عبد الغنى امنه محافظ البحيرة ، و بحضور الدكتور صالح ابراهيم مدير عام فرع المحلس القومى للسكان ، وفضيلة الشيخ يحيي عبد العاطى رئيس قسم الإرشاد الدينى بمديرية الاوقاف و بحضور المهندس ايمن عاشور مدير ادارة الارشاد الزراعى والمهندس راضى الحلفاوى ادارة الارشاد ، والدكتورة سعاد أحمد عوض مسئول الثقافة السكانية بالمديرية. 

وذلك فى إطار التعاون بين المجلس القومى للسكان ومديرية الزراعة ومديرية الأوقاف بهدف نشر مفاهيم الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة وما يستجد من معلومات وتوجيهات لتوعية فئات المجتمع المختلفة وتثقيفهم وحثهم على تبني الممارسات والمعلومات الصحيحة التى تفيدهم فى مجال الصحة الإنجابية
وأكد المهندس محمد اسماعيل الزواوى وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة ، على دور الدولة فى الاونه الاخيرة بناء على توجيهات القيادة السياسية ، في ضرورة نشر الوعي الصحي بين الأمهات والتعرف على خدمات الصحة الإنجابية التي توفرها الوحدات الصحية، وكيفية الاستفادة منها ، فقد أصبحت الحاجة ملحة لاتخاذ العديد من الإجراءات العاجلة من أجل زيادة وعى السكان عموما والريفيين خصوصا و تثقيفهم لتحقيق تغييرات سلوكية مرغوبة للحد من المعدلات المتزايدة للزيادة السكانية وذلك منعا لإحباط كافة جهود الدولة المبذولة للتنمية على كافة المستويات.

 

 

و اشار الى أن المقصود بالصحة الإنجابية؛ هو الاهتمام بصحة المرأة من كل النواحى، والاهتمام بكل انثي مولودة حتى نهاية فترة الإنجاب.

 

وقال كل من الدكتور صالح ابراهيم مدير عام فرع المحلس القومى للسكان بالبحيرة ، وفضيلة الشيخ يحيي عبد العاطى رئيس قسم الإرشاد الدينى بمديرية الاوقاف ، أن الدولة تقدم خدمات تنظيم الأسرة بالمجان بوحدات صحة الأسرة، وأهم الخدمات هي إجراء كشف ما قبل الزواج للشاب والفتاة، وذلك للتعرف على الأمراض الوراثية التي قد تنتقل للجنين، وأيضا الأمراض المعدية التي تنتقل من أحد الزوجين إلى الآخر، مشددين على أن يجب عمل تحليل RH للتعرف على فصيلة الدم الخاصة بالأم حتى تأخذ الحقنه الخاصة بها بعد الولادة مباشرة عند اختلاف فصيلة الدم بين الزوج والزوجة حتى لا تتعرض الام للإجهاض في أثناء الحمل الثانى، كما يتم إجراء فحوص كاملة للحوامل، والتحاليل و الاشعة اللازمة لمتابعة الجنين خلال فترة الحمل وتوعية الام بأسس التربية السليمة وأهمية الرضاعة الطبيعية للأم والطفل.

 

و أن الخدمات تشمل توفير وسائل تنظيم الأسرة واختيار الوسيلة لمناسبة لكل سيدة حسب حالتها الصحية، وتستمر خدمات الصحة الانجابية حتى سن ما بعد الانجاب حيث يتم إجراء فحص دوري للثدي وهشاشة العظام .

 

وأشار الدكتور صالح ابراهيم فى نهاية الندوة إلى أن السن المناسب للإنجاب ما بين 20 إلى 35 سنة حتى تكون الأعضاء التناسلية اكتملت ولديها القدرة على اختيار شريك الحياة، وقادرة على تحمل مسئولية المنزل ورعاية وتربية الأبناء.

 

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق