أهم الأخبارالرياضة

نيبوشا يشاهد كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة مع لاعبي الزمالك

استدعى المونتنيجري نيبوشا يوفوفيتش، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، لاعبيه للتجمع بالنادي في الثانية ظهر اليوم السبت، وقبل انطلاق التدريب بثلاث ساعات كاملة، وذلك لمشاهدة مباراة ريال مدريد و برشلونة في قاعة محاضرات الفريق بالنادي.

ويسعى نيبوشا لمشاهدة المباراة مع لاعبيه واستغلال الكلاسيكو في شرح التحركات المثالية لنجوم العالم وعلاج الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون في المباريات الأخيرة.

وأكد نيبوشا، لمعاونيه بالزمالك أن رؤية اللاعبين لمثل هذه المباريات يساعد على شعور اللاعب بقدراته الفنية بشكل أكبر، كما يسعى أنه يهدف لاستغلال الكلاسيكو لاستفزاز مشاعر لاعبي الزمالك وإظهار أفضل ما لديهم.

وتتجه أنظار الملايين من عشاق الكرة العالمية حول العالم، بعد قليل، لمتابعة الكلاسيكو المثير بين العملاقين الإسبانيين ريال مدريد وبرشلونه، في اللقاء الذي يجمعهما على ملعب سنتياجو برنابيو معقل النادي الملكي، ضمن منافسات الجولة السابعة عشر من الدوري الإسباني الليجا.

ويستضيف ريال مدريد الكلاسيكو على ملعبه، وكل ما يشغله هو تحقيق الفوز لأعادة الليجا إلى الحياة، بعد أن أوصلها برشلونة بفارق 11 نقطة إلى غرفة الإنعاش، على بعد أسبوعين فقط من انتهاء المرحلة الأولى.

وتبقى طموحات ريال مدريد بالفوز اليوم، قائمة في العودة إلى مسار المنافسة في الليجا، وتعززها مباراة مؤجلة مع ليجانيس، يأمل الفريق الملكي خطف نقاطها الثلاث، وإضافتها إلى نقاط مباراة برشلونة في حال نجاحه في استثمار عاملي الأرض والجمهور، لاختصار الفارق إلى 5 نقاط فقط، وهو ما يعزز طموحاته بالحفاظ على لقبه المهدد، وإنهاء العام الحالي والذي عرف بعام الإنجازات بفضل الخماسية التاريحية التي حققها الملكي بأفضل حال ممكن.

وقد يعزز ثقة ريال مدريد بالقدرة على حسم الكلاسيكو، الروح المعنوية العالية التي يتمتع بها الفريق، بعد التتويج بكأس العالم للأندية، والعودة من أبو ظبي بمعظم جوائز البطولة الفردية، وهو الأمر الذي أكدته تصريحات المدرب زين الدين زيدان ونجوم الفريق الكبار.

في المقابل، يطمح برشلونة في رد صفعة كلاسيكو السوبر الذي خسره ذهابا وإيابا، والاقتراب من استعادة لقب الليجا المفقود، حيث سيرفع الفوز الفارق إلى 14 نقطة، وهو ما قد يزيد الأمور تعقيدا بالنسبة للملكي في القدرة على اللحاق به.

كتب
محمد المكاوي
الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق