الرياضة

نيمار مُشيدًا بــ«محمد صلاح» : لاعب عظيم يُمكنه صنع الفارق في كأس العالم

عبَر المُهاجم البرازيلي نيمار جونيور، لاعب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، عن رأيه بأن محمد صلاح، نجم منتخب مصر، سيقدم أداءًا رائعًا في كأس العالم المقبلة بروسيا 2018.

وأضاف «نيمار»، في تصريح نقله عنه موقع 4-4-2 العالمي، المتخصص في كرة القدم، بأن وجود مُتصدر هدافي في الدوري الإنجليزي، قد يُحفز المنتخب المصري لصُنع الحدث في كأس العالم المُقبلة.

وتابع أغلى لاعب في العالم مدحه لـ«صلاح» قائلاً إنه لاعب عظيم يمكنه صنع الفارق في كاس العالم المُقبلة.

وشمل حديث «نيمار» كذلك إشارته لقوة المنتخب البلجيكي، لافتًا لإمكانية إحداثهم مُفاجأة في البطولة العالمية، مؤكدًا على قدرتهم على أن يكونوا الحصان الأسود بالبطولة القادمة.

يُذكر أن المنتخب والذي يُكنى بـ«الشياطين الحمر» فاز في تسعة من أصل عشرة مباريات بالتصفيات، ويتميز بتوافر عدد كبير من اللاعبيين من الطراز الرفيع، ومنهم دي بروين و إيدين هازارد و ميرتنس.

ويلعب المُنتخب البلجيكي في المجموعة الحديدية بكأس العالم، والتي تضمهم إلى جوار المنتخب الإنجليزي، والمنتخب التونسي، وبنما الوافدة الجديدة على كأس العالم.

فيما يلعب المنتخب المصري في المجموعة الأولى، والتي تضم منتخب روسيا منظم البطولة، ومنتخب الأوروجواي والذي أنهي تصفيات أمريكا الجنوبية في المركز الثاني خلف البرازيل، و المنتخب السعودي والذي تأهل برفقة اليابان، تاركًا المنتخب الأسترالي الطريق الصعب الذي اجتازه بنجاح للعبور الى موسكو.

ويأمل المصريون في أن يسهم لاعبوهم المُحترفين في أقوى دوريات أوروبا في تقديم وجه جيد للكرة المصرية، في ظهورهم الأول منذ أمد بعيد في البطولة الأهم في العالم،

وبجانب صلاح، يأمل المصريون في أن يكون رمضان صبحي في حالته بالبطولة الدولية، كما يتمنون أن يتلافي النني نقاط ضعفه في أهم محافل الكرة العالمية، مع أملهم في أن يتعافي مروان محسن وأن يعود سريعًا للملعب لتأهيل نفسه للبطولة المنتظرة بعد غياب،

خاصة مع تراجع مهاجمي مصر جميعهم عن ادائهم المعتاد، وهو ما يُثير الشكوك في قدرة مصر على تحقيق نتائج جيدة في البطولة.

وكانت إدارة المنتخب قد أعلنت عن الملامح العامة للبرنامج الإعدادي للمنتخب، ويشمل عدة مباريات مع فرق أوروبية، منها مواجهة البرتغال، وكرواتيا، و اليونان، على أن تبدأ تلك المُباريات في شهر مارس المُقبل، وسيُسجل هيكتور كوبر، المدير الفني الأرجنتيني، انجازًا جديدًا لمسيرته التدريبية، ففي روسيا سيكون العجوز الأرجنتيني في موعده الأول مع كاس العالم.

الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق