دنيا ودين

وكيل البرلمان باحتفالية حفظه القرآن:” الشعب المصري أظهر صبرا جميلا فى تحمل تبعات الاصلاح”

إيمان حسن

قال وكيل أول مجلس النواب السيد محمود الشريف – فى كلمة خلال احتفالية مجلس النواب بحفظة القرآن الكريم- إنه يوم سعيد علينا فى مجلس النواب ممثل الشعب المصرى، نرحب بالعلماء الأجلاء وحفظة القرآن فى مقر البرلمان.

ونقل الشريف تحيات رئيس مجلس النواب الدكتور على عبد العال إلى الحضور فى الاحتفالية ، وقال : نشكركم على قبولكم الدعوة للاحتفال بكم فى مقر البرلمان المصري الذي أنشىء منذ 154 عاما فى سنة ١٨٦٦م.

وأشار إلى أن مجلس النواب يضم 596 عضوا و25 لجنة نوعية و91 سيدة ونسبة 30% من أعضائه من الشباب، مؤكدا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يدعم تولى الشباب مواقع المسئولية ، متوقعا أن ترتفع نسبة تمثيل الشباب فى مجلس النواب القادم عقب إجراء الانتخابات التشريعية لمجلسي النواب والشيوخ ليشغل نسبة خمسين فى المائة من مقاعد البرلمان، دعما لتواصل الأجيال والاستفادة من حماس الشباب وخبرات الكبار.

ولفت وكيل أول مجلس النواب إلى ناقش مع وزير الأوقاف كافة السبل اللازمة للتكريم اللائق بحفظة القرآن الكريم فى البرلمان.. مؤكدا أن مصر بلد الأمن والأمان والأزهرالشريف،وأن رسالة الأديان كافة هى مكارم الأخلاق وهى الأساس الذي بنيت عليه إلى جانب احترام الآخر وجميع الرسل والأنبياء والكرامة الإنسانية.

ونوه إلى أن مجلس النواب يدعم خطة للإصلاحات الاقتصادية والسياسة، وأصدر التشريعات اللازمة لتطبيقها، وقال: إن الشعب المصري أظهر صبرا جميلا فى تحمل تبعات الاصلاح ، وأن معدلات التنمية فى مصر معقولة ونطلب تحقيق المزيد منها والاستمرار فى المشروعات القومية ، وتفتح آفاق رحبة للتعاون الدولى مع دول العالم وخاصة فى قارتى آسيا وإفريقيا، وقال موجها خطابه للحضور من حفظة القرآن الكريم فى الاحتفالية “نحملكم مسؤلية نشر “الاعتدال والوسطية” فى ربوع العالم.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق