الرياضةغير مصنف

المغربي بن عطية مُهنئًا نابولي على تصدر الدوري الإيطالي في نصفه الأول : المهم من سيفوز في النهاية

قدم اللاعب المغربي المهدي بن عطية، مُدافع نادي يوفنتوس الإيطالي، التهنئة لمُنافسه نادي نابولي، وذلك بعد انهاءه عام 2017 مُتصدرًا الدوري الإيطالي، والذي يحمل لقبه نادي يوفنتوس، الشهير وسط مُحبيه بنادي «السيدة العجووز».

نجح نابولي في إنهاء الدور الأول للدوري الإيطالي في المركز الأول برصيد 48 نقطة، وبفارق نقطة وحيدة عن يوفنتوس، والذي كان قد قام بتأمين مركزه الثاني، مُضيقًا الخناق على الفريق المُتصدر، بالفوز بثلاثة أهداف لهدف في مُباراته ضد فيرونا، وذلك بعد أن كان نابولي قد فوز على كرتوني بهدف دون رد، سجله ساحب الرقم القياسي لهدافي نابولي التاريخيين، السلوفاكي ماريك هامشيك.

وعلق بن عطية على مُجريات المُباراة ضد فيرونا، مؤكدًا على أهمية تحقيقهم للفوز، الذي أبقى الفارق بينهم وبين المُتصدر نقطة واحدة، وأشار الى ان الفريق تراخى قليلاً وفقد إيقاعه عقب هدف بليز ماتويدي، ولكنه هدف الخصوم عبر الأوروجوياني كاسيريس أعاد فريق يوفنتوس الى الحدث مرة أخرى.

وتابع بن عطية، في تصريحات نقلها عنه موقع فوتبول إيطاليا، المعني بأخبار الكرة الإيطالية، بتقديم التهنئة لمُمثلي مدينة نابولي بالدوري الإيطالي، مُشيدًا بإنجازهم في إنهاء نصف الموسم في الصدارة، مُشددًا في الوقت نفسه على أن ما يُهمه هو شخصيًا الفوز باللقب في النهاية.

وعزا المُدافع المغربي المُخضرم، أحد مُسجلي الهدفين اللذين أهلا أسود الأطلس الى مونديال روسيا 2018، مستواه الرائع الذي يُقدمه هذا الموسم مع نادي يوفنتوس الى مُشاركته المُستمرة مع الفريق، قائلاً بأنه يتمتع بمستوى لياقة عالي، وكان يحتاج فقط لأن يلعب، وتابع بأنه يشعر بسعادة كبيرة، لكونه محظوظًا بمُدرب اللياقة البدنية بالفريق، آملاً أن ينجح بثقته في تحقيق المزيد.

 

 

 

الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق