أهم الأخبارالرياضةتقارير وملفات

بعد تقدمه على صلاح والخطيب باستفتاء الفيفا ..إعلامي يهاجم «أبو تريكة» ده منفسن

أبو تريكة يتقدم على صلاح والخطيب فى استفتاء الفيفا لأعظم لاعب مصري فى التاريخ

تصدر محمد أبو تريكة نجم الأهلى ومنتخب مصر المعتزل استفتاء تقوم به الصفحة الرسمية للإتحاد الدولي لكرة القام الخاصة بمونديال روسيا 2018 متفوقاً على محمد صلاح نجم الفراعنة ومحمود الخطيب رئيس الأحمر الحالي.

وأطلقت الصفحة الرسمية للفيفا استفتاء عبر جميع حسابتها الشخصية على مواقع التواصل الإجتماعي حول أفضل لاعب مصري فى التاريخي من بين قائمة مختصرة ضمت : محمد أبو تريكة ومحمد صلاح ومحمود الخطيب وحسام حسن .

وتصدر أبو تريكة الاستفتاء على “الفيس بوك” باصوات بلغ عددها 34 ألف فيما جاء صلاح فى المركز الثاني بـ 28 ألف ومحمود الخطيب فى المركز الثالث ب 1700 صوت وجاء حسام حسن فى المركز الأخير برصيد 809 صوات فى العملية التى شهدت مشاركة نحو 66 ألف من زائري الصفحة.

وعلى موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” حافظ أبوتريكة علي تقدمه بفارق أكبر حيث تصدر الاستفتاء بنسبة 53% وجاء صلاح ثانيا بنسبة 37% والخطيب ثالثاً بنسبة 7% وحسام حسن فى المركز الأخير بنسبة مئوية 3% فى الاستفاء الذى شارك فيه نحو 95 ألف متابع لصفحة الفيفا.

وما زال عملت التصويت التى انطلقت فى الثانية عشر من ظهر السبت مستمرة .

وكان الإعلامي أحمد موسى، قد شن هجومًا حادًا على المتعاطفين مع اللاعب السابق محمد أبو تريكة، مشيرا إلى أن محكمة الجنايات صنفت أبو تريكة أنه إرهابي ووضعته على قوائم الإرهابيين.

وأضاف “موسى”، خلال تقديمه برنامج “على مسئوليتي”، المذاع عبر فضائية “صدى البلد”، مساء الأربعاء، أن “أبو تريكة” شارك في تمويل جماعة الإخوان المسلمين أي تمويل العناصر التي قتلت شهداء الوطن، متابعًا: “يجب ألا تكون جماهيرية لاعب الكرة على حساب شهداء الوطن”، معلقا:” مش فارق معايا حد يشتم”.

ولفت إلى أنه لم يثبت على مختار مختار أو هادي خشبة أنهما شاركا في تمويل الإرهاب.

بينما علق موسي على فوز اللاعب محمد صلاح بجائزة أفضل لاعب في افريقيا، وذلك في حفل جوائز الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» .

وقال «موسى»، خلال حلقة برنامجه «على مسؤليتي»، المذاع على قناة «صدي البلد»، اليوم السبت، «أن محمد صلاح يستحق ذلك الجائزة لانه ابن مصر».

وأضاف «موسى» أن «أبوتريكة كتب عبر صفحتة الشخصية» تويتر «أن محمد صلاح فخر للعرب، ليرد موسي عليه قائلا هو فخر لمصر أولا، وبعدين فخر للعرب، الأول لبلدك أذا كانت بلدك، وهذا هي الجمله الصحيحة اللي المفروض عليك أن تكتبها ولا مبتعرفش تكتب» .

وأشار «موسى» إلى أن«أبوتريكة زعلان ومضايق ومنفسن، ولم يعد قادر على ذكر أسم مصر».

 

كتب
الديوان
الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق