fbpx
الحوادث

شاهد بفض رابعة: الاخوان استولوا على مدرسة أعمل خفيرًا بها أثناء اعتصام رابعة

تستكمل محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، سماع شهود الإثبات ، في محاكمة محمد بديع ، مرشد جماعة الإخوان و738 آخرين بالقضية المعروفة اعلاميًا بـ”فض اعتصام رابعة”.

 

من جهته، ذكر الشاهد أحمد الصاوي إن معتصمي”رابعة العدوية” استولوا بالقوة على مدرسة عبد العزيز جاويش، التي يعمل خفيرًا بها، أثناء اعتصامهم، اعتراضًا على عزل الرئيس السابق محمد مرسي.

 

 

واستطرد الشاهد قائلًا إن المعتصمين اقتحموا المدرسة وكسروا البوابات الحديدة، وقاموا بنصب الخيام بداخلها، فضلًا عن استعمالهم جميع المراحيض لأغراضهم الشخصية، والاعتداء بالعصي والأسلحة على من يُعارضهم.

 

وأسندت النيابة إلى المتهمين اتهامات عدة، من بينها: تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية (ميدان هشام بركات حاليًا) وقطع الطرق، وتقييد حرية الناس فى التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، والشروع فى القتل العمد، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.

الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق