fbpx
أهم الأخباراقتصاد وبنوك

وزير البترول: تطوير معامل التكرير لتوفير الاحتياجات محليا

أكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أهمية الاستمرار في تطوير وتحديث منظومة نقل وتداول وتخزين المنتجات البترولية باعتبارها من المحاور الهامة التي ساهمت في الاستقرار الملحوظ الذي يشهده سوق المواد البترولية في جميع محافظات الجمهورية،

وذلك بالتوازي مع المشروعات الجاري تنفيذها لتطوير وتحديث معامل التكرير المصرية لزيادة الطاقة التكريرية وتوفير جانب كبير من احتياجات السوق المحلي من المنتجات البترولية والحد من الاستيراد.
جاء ذلك خلال رئاسته لاجتماع الجمعيات العامة لشركات التعاون ومصر للبترول والعامرية لتكرير البترول، لاعتماد الموازنة التخطيطية للعام المالي الجديد 2018/2019.
وأشار الملا – في بيان، إلى أن المشروعات الجديدة المخطط تنفيذها في مجالات نقل وتداول المنتجات البترولية تتم وفقًا لخطة واضحة وتتواكب مع خطط الدولة التنموية والمدن الجديدة والمحاور الرئيسية والطرق السريعة، لضمان توفير الخدمات اللازمة لها من خلال التوسع في إقامة مستودعات تخزين ومحطات ومنافذ الخدمة وتموين الوقود.
وطالب وزير البترول، بضرورة إعطاء دعم أكبر للإسراع بمشروع قياس أرصدة الخزانات بمحطات الوقود(ATG) وأن يكون المشروع شرطا أساسيا من شروط إقامة محطات جديدة للوقود، مشددًا على ضرورة الالتزام بكافة الاشتراطات البيئية وضوابط السلامة والصحة المهنية في هذه المجالات لتوفير بيئة عمل أمنة سواء للأفراد أو المنشآت والمعدات.
من جانبه، أشار الكيميائي سمير رزق، رئيس شركة التعاون للبترول،
إلى أن الشركة نجحت خلال النصف الأول من العام المالي الحالي 2017/2018 في تحقيق مبيعات بلغت 5 ملايين طن من المنتجات البترولية الرئيسية، و38 ألف طن من الزيوت، ومن المخطط أن تصل خلال العام المالي 2018/2019 إلى حوالي 8ر11 مليون طن.
ولفت رزق، إلى أن المشروعات المخططة الجديدة، تشمل مشروعات إحلال وتجديد السيارات الصهريجية ودعمها بـ24 سيارة جديدة ومستودعات التخزين، وتطوير وإنشاء محطات جديدة لتموين وخدمة السيارات ومشروعات الأمن الصناعي وحماية البيئة، وأوضح أن الشركة تمتلك 8 محطات تخدم مشروع المثلث الذهبي.
وأضاف، أنه يجري حاليًا دراسة المناطق الصناعية وشبكة الطرق بمنطقة المثلث الذهبي، بالتعاون مع هيئة الطرق والكباري لتحديد الاحتياجات من المواد البترولية والزيوت، كما تقوم الشركة بعمل تدريب عملي بجميع المواقع لرفع الوعي بمعايير السلامة والصحة المهنية، وتأمين تفريغ وشحن المنتجات بالمحطات بطريقة آمنة.
بدوره، أشار المحاسب حسين فتحي، رئيس شركة مصر للبترول، إلى نجاح الشركة في نهاية النصف الأول من العام المالي الحالي في التشغيل المبدئي لأحدث مستودع لتخزين وتداول وشحن المنتجات البترولية بمنطقة بدر، وأضاف أنه من المستهدف تحقيق كمية مبيعات حوالي 10 ملايين طن خلال العام المالي الجديد 2018/2019، وتحقيق مبيعات وخدمات مباعة قيمتها حوالي 8ر49 مليار جنيه لأول مرة في تاريخ الشركة.

الوسوم
الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق