تقارير وملفات

سفير الصومال بالقاهرة يشيد بمبادرة “ادرس في مصر” والتي تسمح بتقديم فرص تعليمية بشكل أكبر للطلاب الصوماليين

أشاد سفير الصومال بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية إلياس شيخ عمر، بمبادرة “ادرس في مصر” والتي تسمح بتقديم فرص تعليمية بشكل أكبر للطلاب الصوماليين، للدراسة بالجامعات المصرية في مختلف المجالات الدراسية، مثمنا جهود مصر الداعمة للمصالح المشتركة بين البلدين لاسيما التعاون في المجالات العلمية والتعليمية.

ونوه السفير الصومالي، في بيان اليوم الأربعاء، بما تشهده مصر من طفرة كبيرة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي على كافة المستويات ودورها الريادي في مجال التعليم والبحث العلمي، حيث كانت لها بصمة كبيرة في أفريقيا والعالم العربي على مر التاريخ.

وكان السفير الصومالي بالقاهرة شارك في أعمال “المنتدى الإقليمي الأول للعلم المفتوح في الدول العربية” المنعقد بجامعة الجلالة.

وأكد السفير الصومالي، أهمية المشروع الإقليمي “دعم عملية التشاور في مجال العلم المفتوح في المنطقة العربية”، والذي يتم تنفيذه من قبل اللجنة الوطنية المصرية لليونيسكو تحت رعاية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، موجها الشكر إلى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي لما يقدمه من دعم إلى الدول الأفريقية وخاصة الصومال من خلال تقديم التسهيلات والتيسيرات للطلاب الصوماليين وقبولهم للدراسة بالجامعات المصرية وتعزيز جهود تطوير التعاون الثنائي بين البلدين في شتى المجالات، على نحو يحقق مصالحهما المشتركة ويعكس العلاقات التاريخية التي تجمع بين مصر والصومال.

وأعرب السفير الصومالي عن سعادته بعقد مثل هذه المنتديات، حيث تعكس اهتمام مصر الكبير بالتعلم والبحث العلمي.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق