تقارير وملفات

وزير القوي العاملة : القيادة السياسية تهتم بالجاليات المصرية العاملة بالخارج

عقد وزير القوى العاملة محمد سعفان، اجتماعا بديوان عام الوزارة، مع رئيس مجلس إدارة شركة خدمات المعلومات والتقنية رحيم الكشكي، ومرسي الجندي رئيس قطاع المشروعات بالشركة، لمناقشة مشروع ربط العاملين المصريين بالخارج مع المكاتب العمالية وذلك بإعداد بوابة لخدمة المصريين بالخارج ، مع إتاحتها للاستخدام من خلال التليفون المحمول.

وقال وزير القوي العاملة : إن ذلك يأتي تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية بالاهتمام بالجاليات المصرية العاملة بالخارج، والتعاون بين جميع الوزارات والجهات المعنية ، لإنشاء وتطوير وتشغيل تطبيق ذكي على هاتف المحمول لوزارة القوى العاملة معتمدا على قيمة مضافة لربط أبناء الوطن في الخارج من خلال التطبيق وتجعل استخدامه من ضمن الأولويات في الحياة اليومية ، وسوف يسمح هذا التطبيق إلي تقديم خدمات قنصلية، وعمالية، ومصر الرقمية، عن طريق ربط التطبيق ببعض الخدمات الحكومية وغير الحكومية داخل وخارج مصر، وذلك فى إطار اهتمام الدولة الكبير بتعزيز التواصل مع أبنائها في الخارج.

واستعرضت الشركة مضمون التطبيق المقترح، حيث سيضم الخدمات التي تقدمها القنصليات المصرية بالخارج والخدمات التي تقدمها مكاتب التمثيل العمالي التابعة لوزارة القوى العاملة بسفارات وقنصليات مصر بالخارج مثل: الشكاوى العمالية، وتحصيل مستحقات المصريين بالخارج، والخدمات الخاصة بعقود العمل ، فضلا عن خدمات قيد المواطنين، وإصدار الشهادات، واستخراج جواز السفر، وغيرها من الخدمات التي تقدم للمصريين بالخارج، بالإضافة إلى إمكانية سداد المواطن لكافة فواتيره من خلال التطبيق.

وأثنى الوزير على المشروع المقدم، مؤكدا أنه سيعمل على تسهيل العديد من الخدمات المقدمة للمصريين بالخارج، وسوف يسهم في إعداد قاعدة بيانات موثقة عن العاملين بالخارج، خاصة وأن الدولة المصرية حاليا بجميع مؤسساتها تسعى إلي التحول الرقمي وميكنة جميع الخدمات.

وأكد الوزير أهمية الإسراع في التنسيق مع وزارة الخارجية لوضع الضوابط الخاصة بالخدمات المقدمة من جانبها، تمهيدا لتوقيع بروتوكول التعاون وإطلاق المشروع خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأشار “الكشكي” إلي أن الشركة لها تعاملات مع العديد من الوزارات والهيئات الحكومية أبرزهم هيئة البريد المصري، حيث قامت الشركة بالمساهمة في تطوير الهيئة ووضع النظام الإلكتروني الخاص بالمعاملات بعد تطويره مما أدى إلى الإسراع في تقديم الخدمات البريدية خاصة الحوالات، مضيفا أنه بعد تطوير هيئة البريد تم التعامل مع وزارة المالية ثم البنك الزراعي، مؤكدا أن التعامل مع وزارتي القوى العاملة والخارجية في هذا المشروع سيقدم إضافة جديدة للمصريين وسيعمل على تحسين وإسراع الخدمات المقدمة لهم.

حضر الاجتماع المستشار حسين صبري مستشار الوزير للمعلومات ، وآمال عبد الموجود رئيس الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية، وإيمان عبد الغني رئيس الإدارة المركزية للمعلومات، وياسر غازي مدير عام الإدارة العامة للتمثيل الخارجي، ومنال عبد العزيز مدير عام مركز التدريب والتنمية.

الرابط المختصر -الديوان:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق